لايف ستايل

رفع معدل الولادات.. اليابان تطبّق فكرة “غريبة”؟!

تعزيزا لمعدل المواليد الوطني الآخذ في التراجع، تعتزم حكومة طوكيو إطلاق تطبيق مواعدة خاص بها أوائل الصيف الجاري.

معتقلو 25 جويلية

وسيُطلب من المستخدمين تقديم وثائق تُثبت أنهم عازبون من الناحية القانونية، والتوقيع على رسالة تُفيد رغبتهم في الزواج، وفق ما أعلنه مسؤول حكومي، أمس الثلاثاء، للصحافة المحلية.

وقال المسؤول عن التطبيق الجديد: “علمنا أنّ 70% من الأشخاص الذين يرغبون في الزواج، لا ينضمون بنشاط إلى الأحداث أو التطبيقات للبحث عن شريك”.

وأضاف: “نريد أن نمنحهم دفعة لطيفة للعثور على شريك حياتهم”، وفق تصريحه لوكالة فرانس برس.

ويُعدّ ذكر الدخل أمرا شائعا في تطبيقات المواعدة اليابانية، لكن طوكيو ستطلب من مستخدمي التطبيق الجديد شهادة ضريبية لإثبات الراتب السنوي.

ومن المألوف أن تنظّم البلديات فعاليات للجمع بين العازبين في اليابان، حيث تراجعت الولادات إلى مستوى قياسي منخفض جديد في 2023، لكن من النادر أن تعمد حكومة محلية إلى تطوير تطبيق لهذه الغاية.

وستكون هناك حاجة إلى إجراء مقابلة لتأكيد هوية المستخدم، جزءا من عملية التسجيل في التطبيق المتاح للاختبار مجانا منذ أواخر العام الماضي.

وسجّلت اليابان في العام الماضي عدد وفيات أكثر بمرتين من معدل المواليد.

وأظهرت بيانات حكومية أولية، أنّ عدد المواليد تراجع للعام الثامن على التوالي إلى 758631، بانخفاض 5.1% مقارنة بالعام السابق، وبلغ عدد الوفيات مليونا و590 ألفا و503 حالات.

وأعرب عدد كبير من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي عن شكوكهم بشأن التطبيق الجديد، إذ قال أحدهم: “هل هذا شيء يجب على الحكومة أن تفعله بضرائبنا؟”.

وكتب آخرون أنهم مهتمّون بالموضوع، لأنّ استخدام التطبيق سيشعرهم بأمان أكبر مقارنة مع ما يمكن أن يعيشوه على أرض الواقع، وفق ما نقله عنهم موقع سكاي نيوز عربية.

وكان رئيس الوزراء فوميو كيشيدا، وعد بسياسات تشمل المساعدات المالية للعائلات، وتسهيل الوصول إلى رعاية الأطفال، وزيادة إجازة الأبوة، في ظل ما تُعانيه البلاد من نقص متزايد في اليد العاملة.