عالم

رغم الموقف الأمريكي.. بريطانيا تتعهّد بمواصلة تسليح “إسرائيل”

قال وزير الخارجية البريطاني، ديفيد كاميرون، اليوم الخميس، إنّ بلاده ستواصل اعتماد إجراءاتها الخاصة بتراخيص بيع الأسلحة إلى إسرائيل.
وأضاف وزير خارجية بريطانيا أنّ هناك فرقا جوهريا بين موقف أمريكا وموقف بريطانيا بشأن مبيعات الأسلحة إلى إسرائيل.
وتابع وزير الخارجية، ديفيد كاميرون: “سنواصل المضي في إجراءات ترخيص مبيعات الأسلحة إلى إسرائيل”.
ويأتي موقف بريطانيا، رغم قرار الولايات المتحدة وقف إرسال أسلحة إلى قوات الاحتلال بسبب العملية العسكرية في رفح.
واليوم كشف موقع أكسيوس نقلا عن مسؤول أمريكي، أنّ وزارة الخارجية الأمريكية تراجع صفقات أسلحة أخرى لإسرائيل.
وقال مسؤول إسرائيلي، الخميس، إنّ تلويح الإدارة الأمريكية بتأخير شحنات الأسلحة قد يغيّر الخطط العملياتية للحرب على قطاع غزة.
ونقلت هيئة البث العبرية عن مسؤول إسرائيلي كبير، لم تسمه: “إنّ تصريح الرئيس الأمريكي جو بايدن بشأن تأخير شحنات الأسلحة إلى إسرائيل سيضر بالخطط العملياتية في الحرب”، دون مزيد من التفاصيل.
من جهتها، نقلت “إسرائيل هيوم” عن مصدر إسرائيلي، أنّ مجلس الحرب والكابينت سيعقدان جلسات حاسمة بشأن كيفية التصرف بعد تصريحات بايدن.
وقال المصدر نفسه: “علينا القيام بعملية رفح لإثبات قدرتنا على إدارة الأمور عسكريا دون دعم واشنطن”.