رشيدة النيفر: قيس سعيد لجأ إلى الفصل 80 مضطرا لأن الحكومة والبرلمان لا يعملان
tunigate post cover
تونس

رشيدة النيفر: قيس سعيد لجأ إلى الفصل 80 مضطرا لأن الحكومة والبرلمان لا يعملان

2021-07-30 12:51

اعتبرت المستشارة المكلفة بالإعلام والاتصال السابقة برئاسة الجمهورية رشيدة النيفر، الجمعة 30 جويلية/ يوليو، أن لجوء الرئيس قيس سعيد إلى التدابير الاستثنائية وتفعيل الفصل 80 من الدستور التونسي كان بصفة اضطرارية لا اختيارية وأنه حريص على تطبيق الشرعية الدستورية.
وأقرت أن قيس سعيد كان يستبعد دائما اللجوء إلى اتخاذ التدابير الاستثنائية، مؤكدة أن الفكرة كانت مطروحة لديه من قبل، نظرا إلى أن تونس وصلت إلى مرحلة انسداد الأفق، مؤكدة أن ذلك   بفعل فاعل وبهدف تعطيل سير دواليب الدولة.
واعتبرت النيفر أن تفعيل قيس سعيد الفصل 80 من الدستور، كان بمتقضى وجود خطر داهم مقترن بتعطيل دواليب الدولة، مشيرة إلى أن البرلمان معطل ولا يعمل ويقوم فقط بالمصادقة على اتفاقيات القروض، كما أن الحكومة أصبحت غير قادرة حتى على مجابهة الوضع الوبائي جراء تفشي فيروس كورونا. 
وأكدت النيفر أن سعيد حامي الدستور والمؤتمن على الدولة وهو منتخب من الشعب ولا يمكن اعتبار التدابير الاستثنائية التي اتخذها في 25 جويلية/ يوليو، انقلابا وإنما تطبيق تام للفصل 80 بحذافيره، كما أن الشعب التونسي ينادي منذ فترة بحل البرلمان.  
كما ذكرت النيفر أن قيس سعيد حاول قبل تفعيل الفصل 80 إيجاد مخرج لتستأنف دواليب الدولة نشاطها، لكن استحال ذلك فضلا عن الخوف على حياة التونسيين.
وقالت: ” تفعيل الفصل 80 ليس بدعة بل هو موجود في عديد الدساتير، منهم دستور 1959 حيث كان فيه فصل اللجوء إلى اتخاذ التدابير الاستثنائية، مع اختلاف بسيط من حيث أنه لا يحال القرار على المحكمة الدستورية “.

الفصل 80 من الدستور#
رشيدة النيفر#
قيس سعيد#

عناوين أخرى