راتب مصفف شعر زوجة ماكرون يثير جدلا
tunigate post cover
لايف ستايل

راتب مصفف شعر زوجة ماكرون يثير جدلا

2021-05-04 16:51

أثار الإعلان عن راتب مصفف شعر زوجة الرئيس الفرنسي، بريجيت ماكرون ، جدلا في فرنسا وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي الخبر في فرنسا، حيث اعتبر المغردون أن الراتب الضخم لمصفف شعر السيدة الأولى في فرنسا يكلف ميزانية الدولة أكثر من اللازم. 

ويبلغ راتب مصفف شعر بريجيت زوجة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، 5200 يورو شهريا، أي  (62400 يورو سنويا).

وتساءل الفرنسيون عن تكلفة نمط حياة السيدة الفرنسية الأولى إذا كان هذا الراتب فقط لمصفف شعرها. وورد في التقرير السنوي لديوان المحاسبة، أن التكاليف المتعلقة أساسا برواتب طاقم موظفي بريجيت قد بلغ 282476 يورو شهريا وهو مبلغ يساوي تقريبا ما كان عليه في 2017 و2018 (278750 يورو).

وفي 2019، تلقت السيدة الأولى، أكثر من 21000 رسالة تطالبها بتحسين مظهرها. 

ورغم أن راتب مصفف شعر السيدة الفرنسية الأولى أثار حفيظة الفرنسيين لارتفاعه إلا أنه لا يضاهي راتب مصفف شعر الرئيس الفرنسي السابق فرنسوا هولاند الذي كان يتقاضى 10 آلاف يورو شهريا، أي ضعف مرتب مصفف شعر بريجيت. 

ولا تملك بريجيت مصمم ملابس خاص بهالكنها تستفيد من تصفيفات شعرها المميزة في المناسبات الرسمية، وفق ما كشف عنه مدير مكتبها، بيير أوليفييه كوستا. 

 وأكد مدير مكتب بريجيت أن الاستعانة بالخدمات الخارجية خفضت الميزانية المخصصة لتصفيف الشعر والمكياج بنسبة 70%، فبريجيت ماكرون هي من تعتني بمكياجها بنفسها. 

بريجيت ماكرون#
زوجة الرئيس الفرنسي#
فرنسا#
مصفف شعر زوجة ماكرون#

عناوين أخرى