عالم

رئيس الوزراء البريطاني الجديد يكشف تركيبة الحكومة العمالية

كير ستارمر يتعهد بإحداث التغييرات التي طرحها في برنامجه الانتخابي  

كشف رئيس الوزراء البريطاني الجديد كير ستارمر عن تركيبة حكومته الجديدة، وذلك غداة تسميته رسميا من العاهل البريطاني تشارلز الثالث، في وقت سابق  اليوم.

معتقلو 25 جويلية

وعيّن ستارمر، أنجيلا راينر نائبة لرئيس الوزراء، ووزيرة دولة لشؤون التسوية والإسكان والمجتمعات المحلية.

ومن المقرر أن تلعب راينر، دورًا حاسمًا في دفع أجندة الحكومة بشأن المساواة الاجتماعية وإصلاح الإسكان.

فيما دخلت راشيل ريفز التاريخ، أول وزيرة للخزانة، حيث لم تتقلد المنصب سيدة بتاريخ المملكة المتحدة الممتد لـ800 عام.

وفي تعليقها على التعيين، قالت ريفز: “إنه لشرف حياتي أن يتم تعييني وزيرة للخزانة، ولقد كان العمل على تحقيق النمو الاقتصادي مهمة حزب العمال، وهي الآن مهمة وطنية”.

وتم تعيين ديفيد لامي وزيرا للخارجية، حيث تولى مسؤولية العلاقات الدولية للمملكة خلال فترة حاسمة تميزت بالتحديات الاقتصادية العالمية والتوترات الجيوسياسية.

وكذلك عين ستارمر إيفيت كوبر وزيرة للداخلية، ومكلفة بالإشراف على الأمن الداخلي للبلاد، والهجرة، والقانون والنظام.

ومن المقرر أن يشغل جون هيلي منصب وزير الدفاع، وهو المنصب المسؤول عن استراتيجية الدفاع والقوات المسلحة.

وفي أول خطاب له من مقر رئاسة الوزراء “داونينغ ستريت”، تعهد رئيس الوزراء البريطاني الجديد، بتوحيد المملكة المتحدة وإعادة بنائها، وإحداث التغييرات التي وعد بها حزب العمال خلال حملته الانتخابية.

وقال ستارمر، إن البلاد “صوتت بشكل حاسم لصالح التغيير والتجديد الوطني وعودة السياسة إلى الخدمة العامة”.

وأكد ستارمر “الالتزام بالوحدة والخدمة العامة وبداية جديدة للأمة”.