تونس

ديوان الطيران المدني: حركة عادية بمطار قرطاج

أكد مدير الاتصال والعلاقات العامة بديوان الطيران المدني والمطارات بتونس وليد بن غشام، أن الحركة بمطار تونس قرطاج عادية ولم يقع تسجيل أي اضطرابات على مستوى الرحلات التي وقع تأمينها بالكامل، على الرغم من اضطراب فنيي الملاحة الجوية والذي بدأ منذ منتصف ليل الخميس 8 سبتمبر/أيلول.

معتقلو 25 جويلية

وفي تصريح خاص لبوابة تونس الجمعة 9 سبتمبر/أيلول، أوضح بن غشام أن إدارة ديوان الطيران المدني اعتمدت سياسة التسخير لضمان استمرارية حركة الطيران بمطار تونس قرطاج وبقية المطارات، للحد من تأثير الإضراب وتفادي أي تأخير أو إلغاء للرحلات المبرمجة، سواء المفترض انطلاقها وكذلك التي ينتظر وصولها على مدار كامل اليوم.

وأضاف مدير الاتصال بديوان الطيران المدني: “جميع الرحلات سواء المبرمجة على القدوم أو المغادرة وقع تأمينها، أما هامش التأخير فلا يتجاوز 10 دقائق في أقصى الحالات، في حين أن بعض السفرات أقلعت قبل موعدها”.

وقال وليد بن غشام: “بعد تمسك الطرف الاجتماعي بحقه في الإضراب، قمنا على مستوى الديوان باتخاذ الإجراءات الضرورية لتأمين السير العادي لحركة الملاحة الجوية وسلامة الأجواء الوطنية، وتفاديا للانعكاسات السلبية للإضراب على الناقلة الوطنية، خاصة أننا نشهد في هذه الفترة كثافة على مستوى الرحلات بمناسبة عودة آلاف التونسيين إلى دول المهجر، وكذلك مغادرة الأفواج السياحية بعد نهاية الموسم الصيفي.

وفي سياق متصل أوضح بن غشام إلى أن قرار التسخير لا يشمل كل فني الملاحة الجوية إذ وقع تسخير الأعوان المشمولين بالإضراب.