عرب

داعش تتبنى الهجوم الإرهابي في سيناء

تبنى التنظيم الإرهابي داعش، أمس الأحد عبر وكالة “أعماق” التابعة له، مسؤولية الهجوم الذي نفذه السبت الماضي في إحدى محطات رفع المياه بمنطقة سيناء في مصر، والذي أوقع 11 قتيلا في صفوف الجيش المصري. 

معتقلو 25 جويلية


وقال داعش في إعلان تبني الهجوم الإرهابي: “سقط 17 قتيلاً في صفوف الجيش المصري خلال هجوم أقصى غرب سيناء”.


المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية، العقيد غريب عبد الحافظ، أكد أن “مجموعة من العناصر التكفيرية هاجمت نقطة رفع مياه شرق القناة، فاشتبكت معها العناصر المكلفة بالعمل في النقطة وتصدت لها ، مما أسفر عن مقتل ضابط و10 جنود، وإصابة 5 أفراد”، مضيفا أنه “تجري حاليا مطاردة العناصر الإرهابية ومحاصرتها في إحدى المناطق المنعزلة في سيناء”.


الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي كتب في تدوينة على “فيسبوك” السبت الماضي: “تلك العمليات الإرهابية الغادرة لن تنال من عزيمة أبناء هذا الوطن وإصرار قواته المسلحة في استكمال اقتلاع جذور الإرهاب”.

وأجرى رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيّد، مساء أمس الأحد 8 ماي/ أيار 2022، مكالمة هاتفية مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، أبلغه خلالها أحر التعازي في ضحايا العملية الإرهابية.