عرب

حمدان: لا تفاوض إلاّ بوقف العدوان ولا وجود لمناطق آمنة في كل غزة

قال القيادي في حماس، أسامة حمدان، مساء الثلاثاء، إنّ العدو لا يزال يواصل قصفه بدعم أمريكي وقح وتخاذل دولي لليوم الـ60 على التوالي، وإنّ مجازر الاحتلال المروعة في حق المدنيين العزّل تكشف سلوكه الانتقامي بسبب حجم الخسائر.

وأكّد حمدان في مؤتمر صحفي، أنّه لا وجود لمناطق آمنة في كلّ قطاع غزة رغم الادعاءات الأمريكية وترويج الاحتلال.

وشدّد حمدان على أنّ الإدارة الأمريكية تتحمل مسؤولية المجازر بفعل تزويدها الاحتلال بالسلاح، وأنّ المجازر لا تقتصر على قطاع غزة بل تشمل الضفة والقدس.

وقال حمدان” الاحتلال لن يفلح في اقتلاعنا من أرضنا وتهجيرنا رغم كل المجازر”.

وحذّر من كل مخططات تهجير الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، معتبرا أنّ ما يقوم به رئيس وزراء الاحتلال وجيشه مقدمة لهزيمته ومحاسبته كمجرم حرب، وأنّ نتنياهو لم يتمكن من انتزاع صورة انتصار سياسي أو عسكري منذ 60 يومًا.

وأوضح حمدان أنه لا تفاوض إلاّ بوقف العدوان على غزة، محملا نتنياهو المسؤولية عن حياة المحتجزين، مشددا على أن المسجد الأقصى موقع إسلامي خالص لن يكون للجماعات الإسرائيلية المتطرفة حق فيه.

واعتبر أن كل من يعطّل وصول المساعدات إلى غزة شريك في الجريمة، داعيا الأونروا ومنظمة الصحة العالمية إلى تحمل مسؤولياتهما في الاستمرار بتقديم المساعدات.