حماس تتوعد إسرائيل بشن حرب
tunigate post cover
عرب

حماس تتوعد إسرائيل بشن حرب

تهديدات فلسطينية بشن حرب تسبق مسيرة الأعلام الإسرائيلية المزمع خروجها يوم الأحد في القدس المحتلة
2022-05-26 17:56

مع اقتراب موعد “مسيرة الأعلام الإسرائيلية » المنتظر خروجها صباح الأحد 30 ماي/أيار، تحتد لهجة التهديد في الأوساط الفلسطينية، إذ حذّرت حركة المقاومة حماس سلطات الاحتلال من السماح بمرور المستوطنين بالبلدة القديمة في القدس الشرقية.

وهددت حماس الخميس 26 ماي/أيار بشن حرب داعية المجتمع الدولي إلى التدخل لمنع إسرائيل من تنفيذ مخططها المبرمج الأحد.

وقال رئيس دائرة السياسة والعلاقات الخارجية باسم نعيم: “القرار بيد الإسرائيليين والمجتمع الدولي، يمكنهم تجنب الحرب إذا أوقفوا هذه المسيرة المجنونة ». وعبرت حماس عن استعدادها للرد على أي عدوان يطال الأراضي الفلسطينية سواء في قطاع غزة أو الضفة الغربية.
كما حذرت الخارجية الفلسطينية من التصعيد والاستفزاز الذي يمارسه الجانب الإسرائيلي من خلال بعث رسائل عنصرية عبر جماعاته اليهودية المتطرفة، إلى الفلسطينيين.

وتعتبر السلطة الفلسطينية أن استباحة مقدسات الفلسطينيين في القدس خاصة والتمسك بتنظيم تحركات استفزازية والحشد العسكري الكبير كلها معطيات تثبت اعتراف إسرائيل باحتلال القدس وتدفع نحو حرب دينية.

في المقابل، تبدو إسرائيل مصممة على برنامج “مسيرة الأعلام” حسب المخطط الذي وضعته مسبقا، بالمرور عبر القدس الشرقية، رغم تهديدات الفصائل الفلسطينية، ومحاولات الولايات المتحدة إثناءها عن ذلك تفاديا لمواجهة مسلحة.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن “واشنطن أعربت مرارا عن قلقها بشأن أعمال العنف الأخيرة في القدس والضفة الغربية، وتحث مختلف الجهات على ضبط النفس وتفادي الأعمال والخطابات الاستفزازية ».
حركات استفزازية

وتعد “مسيرة الأعلام” من أكثر الحركات الاستفزازية التي يمارسها الاحتلال الصهيوني في القدس، إذ يقودها مئات المستوطنين والجماعات اليهودية اليمينية المتطرفة رافعين أعلام إسرائيل في الأحياء القديمة في القدس، مما يجبر الفلسطينيين على غلق متاجرهم مبكرا يوم المسيرة والدخول في مناوشات مع المستوطنين المحميين من جيش الاحتلال.

القدس#
القدش الشرقية#
حماس#
مسيرة الأعلام الإسرائيلية#

عناوين أخرى