عرب

 حماس: أسرانا يتعرضون لوحشيّة فاقت وحشية غوانتانامو 

نددت حركة حماس بممارسات الاحتلال الوحشية في حق الأسرى الفلسطينيين.

معتقلو 25 جويلية


وقالت الحركة الأربعاء إن اعترافات جنود الاحتلال حول سلوكهم الوحشي في غزة تتطلب متابعة المحكمة الجنائية الدولية.

وأضافت حماس: “ما تعرض له أسرانا في سجون الاحتلال فاق بأضعاف الوحشية التي واجهها المعتقلون في غوانتانامو وسجن أبو غريب”.

ويأتي تنديد حماس على إثر شهادات رواها أسرى فلسطينيون أُفرج عنهم، أكّدت حجم الانتهاكات الخطيرة والجرائم في سجون الاحتلال.

ودعت حركة المقاومة الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس خاصة إلى تصعيد  المواجهة مع قوات الاحتلال والمستوطنين، على خلفية التصريحات الصادرة عن جنود العدو بشأن الأسرى.

وتسعى حماس إلى التوصل إلى اتفاق حول وقف العدوان في غزة وإبرام صفقة تبادل، تسلّم بموجبها أسرى الاحتلال، مقابل إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين.

وقبل أسبوعين تقريبا أفرج الاحتلال عن عدد من المعتقلين الفلسطينيين، بسبب الازدحام الكبير في سجونه، في قرار لقي انتقادات واسعة في صفوف حكومة نتنياهو، حيث اعتبره وزير الحرب يوهاف غالانت خطأ كبيرا.

ومن بين المحررين ضحايا التعذيب، الأسير معزز عبيات الذي غادر سجن النقب، سيئ السمعة، وهو في حال يرثى لها.

وروى عبيات في تصريحات إعلامية تفاصيل مروعة عن إقامة الأسرى الفلسطينيين هناك ومعاملة الاحتلال الوحشية لهم، حيث تمارس عليهم شتى أشكال التعذيب.