حمادي الجبالي تعرض لعملية اختطاف وفق محاميه
tunigate post cover
رياضة

حمادي الجبالي تعرض لعملية اختطاف وفق محاميه

لسان الدفاع عن رئيس الحكومة الأسبق حمادي الجبالي يعتبر إيقاف موكله "اختطافا غير مبرر" ويرجح أن يكون الدافع "سياسيا"
2022-06-24 11:05


رجّح فريق الدفاع عن رئيس الحكومة الأسبق حمادي الجبالي أن تكون دوافع إيقافه سياسية بحتة تعود إلى فترة رئاسته الحكومة بين سنتي 2011 و2013. 

وأوضح المحامي مختار الجماعي، في تصريح لبوابة تونس، الجمعة، بأن التهمة الموجهة للجبالي قد تكون ذات صبغة إرهابية أو تتعلق بغسيل الأموال، بالنظر إلى طبيعة اختصاص الفرقة الأمنية التي أوقفته، وفق تعبيره.

وقال الجماعي إن ما حصل للجبالي “عملية اختطاف غير مبررة قانونا لأنه لم يُضبط متبلسًا بجريمة”.

وأضاف الجماعي أن فريق الدفاع سينتظر قرارا من النيابة العمومية في شأن الجبالي في غضون خمسة أيام، وهي مدة الإيقاف، لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

صمت وإضراب جوع

وبحسب لسان الدفاع، فإن الجبالي احتج بشدة على طريقة إيقافه وقرر الدخول في إضراب جوع وحشي ورفض التواصل مع الفرقة الأمنية.
وأشار الجماعي إلى أن فريق الدفاع حاول إقناع الجبالي بالعدول عن الإضراب عن الطعام نظرا لصحته التي لا تحتمل هذا النوع من الاحتجاج، إلا أنه رفض وفق قوله.

كما حمل فريق الدفاع عن حمادي الجبالي مسؤولية سلامته الجسدية والنفسية لوزير الداخلية ورئيسة الحكومة ووزيرة العدل ورئيس الجمهورية.

وأوقف الأمن حمادي الجبالي مساء الخميس 23 جوان/يونيو بإحدى طرقات مدينة سوسة شرقي البلاد بشكل مفاجئ دون سابق إعلام عبر استدعاء أمني، وفق ما كشفه فريق الدفاع عنه.

عناوين أخرى