حقيقة طباعة البنك المركزي التونسي للأوراق المالية
tunigate post cover
تونس

حقيقة طباعة البنك المركزي التونسي للأوراق المالية

إثر تأكيد خبراء اقتصاد لجوء تونس إلى طباعة الأوراق المالية...البنك المركزي التونسي يوضّح
2021-10-19 10:06

أكّد مدير التمويل والدفوعات الخارجية بالبنك المركزي التونسي عبد الكريم الأسود مساء أمس الإثنين 18 أكتوبر/تشرين الأول، أنّه “خلافاً لما تمّ تداوله مؤخرا فإن البنك المركزي لم يلجأ إلى طباعة الأوراق المالية خلال سنة 2021″، وأكد على أنّ احتياطي العملة الأجنبية يكفي لتغطية احتياجات تونس إلى موفّى السنة الحاليّة.

كما أفاد بأن “أجور شهر أكتوبر/تشرين الأوّل متوفّرة، ويتم العمل على توفير أجور الشهريْن المُقبلين”، مشيرا في الآن ذاته إلى أنّ الوضعية الاقتصادية في تونس صعبة جدا وتتطلّب تظافر جهود الحكومة والبنك المركزي والمنظمات الوطنية من أجل التوصّل إلى حلول اقتصاديّة  وتعبئة موارد الدولة للسنة القادمة، وفق تعبيره.

وكان عدد من الخبراء الاقتصاديين في تونس قد تحدثوا في وقت سابق عن لجوء البنك المركزي في أكثر من مناسبة إلى طباعة الأوراق المالية من أجل سداد بعض الديون الخارجيّة وتغطية نفقات داخليّة.

وأكد الخبير الاقتصادي عز الدين سعيدان أنّ البنك المركزي التونسي دخل بشكل رسمي في مرحلة طباعة الأوراق الماليّة لتلبية نفقاته وخلاص بعض الديون المستعجلة.

وحذّر سعيدان، من تبعات طباعة الأوراق الماليّة على الاقتصاد الداخلي معتبرا أن ذلك سيؤدّي بالضرورة إلى تسجيل نسب تضخّم مالي غير مسبوقة مع تدهور قيمة الدينار التونسي.

أوراق مالية#
البنك المركزي التونسي#

عناوين أخرى