تونس لايف ستايل

حاسوب فائق للطلبة بمهارات تونسية.. أوّل حلّ سيادي حول الذكاء الاصطناعي بتونس

مثّل إطلاق مشروع منظومة “E-Learning Mentor”، محور اجتماع انعقد أمس الأربعاء 28 فيفري، بمقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بإشراف وزير التعليم العالي والبحث العلمي منصف بوكثير وحضور المديرة العامة لمركز الحساب الخوارزمي وعدد من رؤساء ونواب الجامعات والمديرين العامين وممثّلي عدد من الوزارات.
واستعرض الاجتماع التقرير المتعلّق بالمرحلة الأولى للمشروع الذي يتضمّن مكتبة افتراضية مدعومة بالذكاء الاصطناعي وفرق عمل الوزارات المختلفة التي ستعمل على تنفيذه وتفعيله.
كما تمّ التباحث حول الحاسوب الفائق “Super computer” الجديد في إطار المشروع الذي سيتمّ تركيزه بمقرّ مركز الحساب الخوارزمي خلال أفريل المقبل، والذي سيمكّن الوزارة من تجهيز نفسها بأول حلّ سيادي حول الذكاء الاصطناعي.
وقد تمّ تطوير الحاسوب الفائق وتمويله بمهارات تونسية، وسيتمّ إطلاقه رسميا لفائدة الطلبة بداية من السنة الجامعية المقبلة. وهو يهدف إلى فتح آفاق جديدة حول التعاون الدولي في المجال الأكاديمي والبحث العلمي والتعاون في إطار الشركات المبادرة وتعزيز التكوين بشكل عام.
وبالمناسبة، أبرز منصف بوكثير ضرورة إنشاء هيكل خاص بالمشروع من شأنه إدارة جميع الجوانب المتعلّقة بنجاحه، داعيا إلى ضرورة تسريع الرقمنة وتركيز المحتوى المنهجي، الذي سيساعد في تكافؤ الفرص وتقديم أفضل الخدمات.