عرب

حاخام إسرائيل الأكبر يزور الإمارات ويفتتح مجموعة منشئات دينية يهودية

قالت مصادر إعلامية، الأحد 20 ديسمبر، إنّ الحاخام الإسرائيلي الأكبر يتسحاق يوسف دشّن أول مدرسة دينيّة توراتيّة لأطفال الجاليات الإسرائيلية واليهودية في الإمارات، وقاد صلاة خاصة من أجل مباركة وسلامة عائلة ابن زايد الحاكمة في البلاد.

ونشر حساب “إسرائيل بالعربية” التابع لوزارة الخارجية اليوم الأحد، صورًا من زيارة يتسحاق يوسف، والذي يعتبر الحاخام الأعلى رتبة لدى طائفة الإسرائيليّين السفارديم (المنحدرين من أصول شرقية)، لأول بلد عربي وافتتاحه أول مدرسة دينية في دبي.

ونقل موقع “كيكار هشبات” الصهيوني تفاصيل زيارة الحاخام الأكبر للإمارات، والتي شملت إلى جانب المبنى المخصص لتعليم التوراة افتتاح حمام خاص للاغتسال والطهارة بحسب الشريعة اليهودية، وهو أول حمام ديني يهودي يُفتتح في الخليج والدول العربية.

كما بدأ الحاخام الإسرائيلي في كتابة أول مخطوطة من التوراة للجالية اليهودية بالإمارات يوم أمس السبت، وقاد صلاة خاصة لمباركة سلامة العائلة الحاكمة الإماراتية وفق الموقع الإسرائيلي.

ويجري يتسحاق يوسف سلسلة لقاءات في العاصمة أبو ظبي مع وزراء التسامح والثقافة والصحة الإماراتيّين.

وتتركز المحادثات حول تنظيم الأنشطة الدينية للجالية اليهودية في الإمارات، بما في ذلك إقامة الشعائر والفعاليات الدينية وإنشاء مقبرة لليهود.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة “إسرائيل اليوم” سيقوم يتسحاق يوسف بتدشين معبد يهودي جديد خلال الزيارة.

ويعيش في الإمارات نحو 3 آلاف يهودي بحسب تقديرات الحكومة الصهيونية، يتركز معظمهم في دبي وأبو ظبي.