رياضة

جياني إنفانتينو: الجمهور التونسي سيكون اللاعب رقم 12 في المونديال

أشاد رئيس الاتّحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، جياني إنفانتينو، بإنجازات الجامعة التونسية لكرة القدم، معتبرا أنّ “تونس مثال يُحتذى، ليس فقط في المنطقة بل في العالم بأسره”.

معتقلو 25 جويلية

وجاء تصريح إنفانتينو على هامش اجتماع عقده مع رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وديع الجريء، وبمشاركة عدد من مسؤولي “الفيفا”.  

وقال إينفانتينو إنّ تونس التي تُعتبر “بلدا كبيرا على مستوى لعبة كرة القدم”، بدأت في تطوير البنية التحتية والمنشآت الرياضية التي تستحقّها، خاصّة على صعيد المشاريع التي نفّذتها الجامعة، والتي تشمل مقرّ إقامة المنتخبات الوطنية ومركز الطبّ الرياضي.

وأثنى رئيس الفيفا على العمل الكبير الذي قام به وديع الجريء منذ ترأّس الجامعة، ومعبّرا عن نيّته زيارة تونس في الفترة القادمة والاطّلاع على هذه المشاريع.

وعلى صعيد آخر، جدّد إنفانتينو تهنئته المنتخب التونسي بالترشّح لكأس العالم قطر 2022. كما أشاد بحضور الجماهير التونسية في الملاعب خلال بطولة كأس العرب العام الماضي، واصفا إيّاها بـ”الرائعة”، في حديثه عن الأجواء الاستثنائية التي أضفتها على المدارج وعن دعمها اللّاعبين.

وعن حظوظ نسور قرطاج في المونديال، أشار رئيس الاتّحاد الدولي لكرة القدم إلى أنّ “كل شيء ممكن على مستوى المجموعة التي تضمّ المنتخب التونسي، على الرغم من كونها صعبة وقوية”، باعتبارها تضمّ فرنسا بطلة العالم، مضيفا أنّ الجماهير التونسية ستكون “بمثابة اللاعب رقم 12″، وستحفّز اللّاعبين على تقديم أفضل ما لديهم.