عالم

جنود الاحتلال يتّهمون حكومة نتنياهو بخيانتهم

ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، أنّ جنودا في الاحتياط يتّهمون حكومة بنيامين نتنياهو بطعنهم في الظهر من خلال قانون إعفاء اليهود المتديّنين (الحريديم) من التجنيد في “جيش” الاحتلال.
ونقلت عن الجنود قولهم إنّهم يشعرون بالخيانة من حكومة تحشد من أجل بقائها السياسي بدلا من الحشد للحرب الصعبة في قطاع غزة.
ووصف جنود الاحتياط القانون الجديد بأنّه فضيحة ويزيد من القطيعة والعزلة بين من يتحمّل عبء الدفاع عن إسرائيل ومن يتهرّب منه.
وأمس، صداق الكنيست بأغلبية 63 عضوا مقابل معارضة 57 بالقراءة الأولى على مشروع قانون التجنيد، وما زال يتعيّن التصويت بقراءتين ثانية وثالثة عليه حتى يصبح قانونا ناجزا.
وفي وقت سابق، اليوم الثلاثاء، قال وزير الدفاع للاحتلال يوآف غالانت، إنّ التجنيد في الجيش “يجب أن يشمل كل فئات المجتمع دون تمييز”.
وأضاف غالانت، أمام مجموعة من الجنود خلال زيارة لإحدى وحدات الجيش: “نحن بحاجة إلى الجميع من أجل الدفاع عن أنفسنا في هذا البلد”، على حدّ قوله.
واعتبر أنّ هناك المزيد من التحدّيات التي ستواجه الاحتلال في المستقبل، والتي ستجعل تجنيد الجميع في الجيش ضروريّا.