تونس سياسة

جبهة الخلاص: وضع الهاروني قيد الإقامة الجبرية “قرار تعسفي”

وصفت جبهة الخلاص الوطني قرار وضع رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني قيد الإقامة الجبرية، قرارا “تعسفيا في سياق اعتقال القيادات التاريخية لحركة النهضة وإغلاق جميع مقراتها وتهديد كوادرها ومناضليها.”
وقالت الجبهة في بيان مستء السبت 2 سبتمبر إن “هذه الخطوة الجديدة حلقة من حلقات استهداف الديمقراطية والحريات في تونس ومحاولة فضة للتدخل في الحياة الداخلية للأحزاب والتأثير على قراراتها السيادية”.
وعبرت الجبهة المعارضة عن تضامنها الكامل مع الهاروني ومع حركة النهضة ومؤسساتها السيادية، مذكرة بأن “التغاضي عن هتك الحقوق والحريات الدستورية ودوس دولة القانون إنّما يُعدّ مشاركة فيها، وسوف تدفع ثمنها كل مكونات المجتمع التونسي بلا استثناء”، وفق تعبيرها.
وصدر قرار فرض الإقامة الجبرية على الهاروني مساء السبت قبل ساعات قليلة من انعقاد مؤتمر مجلس الشورى الأحد 3 سبتمبر.