تونس رابع مدينة في العالم من حيث انخفاض تكلفة المعيشة
tunigate post cover
لايف ستايل

تونس رابع مدينة في العالم من حيث انخفاض تكلفة المعيشة

مجلة ذي إيكونوميست تصنف تونس رابع مدينة في العالم من حيث انخفاض تكلفة المعيشة، هل يتفق التونسيون مع هذا التصنيف؟ أي بلد حل في المرتبة الأولى؟ وماذا عن المدن الأغلى؟
2021-12-01 19:15

في دراسة سنوية نشرتها مجلة “ذي إيكونوميست” الأربعاء 1 ديسمبر/ كانون الأول 2021، حلت تونس في المرتبة 170 من حيث تكلفة المعيشة، ما يعني أنها من بين الأرخص، وفق المجلة.


وحلت العاصمة السورية دمشق أول مدينة في العالم من حيث انخفاض تكلفة المعيشة وجاءت في المرتبة 173، واحتفظت بمرتبتها بسبب انهيار الليرة السورية أمام الدولار واستمرار النزاع في تدمير اقتصاد البلاد.

واحتلت العاصمة الليبية طرابلس المرتبة 172 وصنفت ثاني  مدينة في العالم من حيث انخفاض تكلفة المعيشة، تليها العاصمة الأوزبكية طشقند.


ماذا عن المدن الأغلى؟


جاءت تل أبيب الأولى من حيث أغلى مدن العالم في 2021 وهي المرة الأولى في تاريخها، فقد احتلت العام الماضي المركز الخامس.


وتراجعت العاصمة الفرنسية باريس إلى المركز الثاني كأغلى مدينة، مناصفةً مع مدينة سنغافورة، بعد أن تقاسمت العام الماضي المركز الأول مع زيوريخ السويسرية وهونغ كونغ الصينية.

وقالت المجلة الاقتصادية البريطانية إن “مشاكل سلاسل التوريد ساهمت في ارتفاع الأسعار، إذ ما يزال فيروس كورونا  يثقل كاهل الإنتاج والتجارة في جميع أنحاء العالم  إلى جانب القيود الاجتماعية”.


توقعات بارتفاع تكلفة المعيشة

الدراسة أشارت أييضا إلى ارتفاع أسعار النقل  تزامنا مع ارتفاع أسعار المحروقات، وسجلت كذلك أسعار التبغ والترفيه زيادات حادة، وسط توقعات بارتفاع تكلفة المعيشة أكثر في العديد من المدن مع ارتفاع الأجور في العديد القطاعات خلال العام المقبل.


وتوقعت أوباناسا دوت المشرفة على الدراسة، ترفيع البنوك المركزية في أسعار الفائدة الرئيسية بحذر للحد من التضخم، حتى تتقلص الأسعار.

تونس#
ذي إيكونوميست#

عناوين أخرى