تونس

تونس تستعد لإعلان إعادة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا

قال رئيس الجمهورية قيس سعيد، الجمعة 10 مارس، إنه لا مبرر لعدم وجود سفير بدمشق وأيضا بالنسبة لسوريا، مضيفا أن تونس لن تقبل بتقسيم ‎ سوريا.

ويأتي تصريح الرئيس- الذي أدلى به خلال استقباله وزير الخارجية نبيل عمار- في سياق تغير خطاب السلطة منذ تولّي قيس سعيّد الحكم.

وأضاف الرئيس أن مسألة النظام السوري أمر يهم الشعب السوري فقط، وأن السفير التونسي سيكون معتمدا لدى الدولة السورية.
وبعد قطيعة لأكثر من عقد، شرعت تونس في إجراءات من شأنها رفع التمثيل الدبلوماسي بين تونس ودمشق.
والأسبوع الماضي، بحث نبيل عمار مع وزير خارجية النظام السوري فيصل المقداد “العلاقات الثنائية بين سوريا وتونس وسبل تطويرها وتعزيزها”.