تونس: بين يوتوبيا مجانية التعليم وارتفاع أسعار المواد المدرسية
tunigate post cover
تونس

تونس: بين يوتوبيا مجانية التعليم وارتفاع أسعار المواد المدرسية

2021-09-13 17:05

فاطمة الأحمر

يومان فقط يفصلان التلاميذ في تونس عن العودة المدرسية للسنة الدراسية 2022/2021، بعد سنة دراسية صعبة شهدت تكرار الانقطاع المدرسي بسبب تفشي جائحة كورونا.
تتباهى تونس منذ الاستقلال في العام 1956 بمجانية التعليم وإجباريته، لكن هذه المجانية أصبحت هلامية في العقود الأخيرة، فرسوم التسجيل الجامعي مرتفعة مقارنة بالدخل وكلفة الحقيبة المدرسية والكتب والدفاتر تعرف ارتفاعا مشطا منذ سنوات.
ووسط مخاوف من دخول تونس في موجة سادسة من تفشي كورونا، يعيش الأولياء قلقاً مزدوجاً هذاالعام: مخاطر إصابة أطفالهم بالفيروس، والبحث عن سبل توفير الأدوات المدرسية اللازمة مع ارتفاع تكلفتها. 

ولئن أعلنت الغرفة النقابية الوطنية لأصحاب المكتبات التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، عن تخفيض اختياري على أسعار الأدوات المدرسية بنسبة 5% بداية من 25 أوت/ أغسطس وإلى غاية 25 سبتمبر/ أيلول 2021، لكن تبقى الأسعار مشطة ومحل تذمر عديد الأولياء.

وفي هذا الصدد، أكد منصور سعيد صاحب مكتبة لبيع الأدوات المدرسية  وهو أب  لتلميذين بالمرحلة الابتدائية والإعدادية، أن أسعار الأدوات المدرسية لم تشهد ارتفاعا هذا العام لكنها تبقى مكلفة جدا وتمثل عبئا على جميع الأولياء. 

وأضاف سعيد لموقع بوابة تونس، الإثنين 13 سبتمبر/ أيلول 2021، أن تكلفة الأدوات المدرسية والمحفظة لتلميذ السنة الثالثة من التعليم الابتدائي لا تقل عن 130 دينارا، كما هو الحال بالنسبة لتكلفة الأدوات المدرسية لتلميذ السنة الخامسة من نفس المرحلة، دون احتساب سعر الميدعة، مشيرا إلى أن تكلفة الأدوات المدرسية لتلميذ السنة الثامنة من التعليم الإعدادي لا تقل عن 150 دينارا. 

وبين أن عددا من الأولياء يبدون تذمرهم في البداية من التكلفة الباهظة للأدوات المدرسية، لكن المواطن التونسي يقدر قيمة التعليم ويضحي من أجل تعليم أطفاله جيدا. 

من جهته، قال عضو المكتب التنفيذي للاتحاد التونسي الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية ونائب رئيس الغرفة النقابية الجهوية لأصحاب المكتبات التابعة لاتحاد الصناعة والتجارة بالمنستير شرق تونس، رضا موسى، إن أسعار الأدوات المدرسية ارتفعت من 8% إلى 25% منذ السنة الفارطة، لافتا إلى أن سعر الكراس المدعم ارتفع بـ 20% من 950 مليم إلى 1400 مليم، بينما نجد تسعيرة الكراس المستورد أعلى ثمنا من الكراس المحلي. وتتراوح أسعار المحفظات بين 40 و100 دينارا. 
رسوم التسجيل وكلفة الزي المدرسي

وذكر موسى أن أسعار الأدوات المدرسية لتلاميذ المرحلة الابتدائية تتراوح في المتوسط بين 150 و200 دينارا، ويتراوح أسعار الأدوات المدرسية لتلاميذ المرحلة الثانوية بين 250 و300 دينار، بينما تتجاوز أسعار الأدوات المدرسية للتلاميذ في رياض الأطفال 100 دينار، دون احتساب رسوم التسجيل وكلفة الزي المدرسي. 

وتابع موسى أن هامش ربح أصحاب المكتبات يتراوح بين 20 و25%، مبينا في هذا الصدد بأن التونسي يقبل مجملا على الكتب المدرسية المدعمة نظرا لتكلفتها الأقل، مذكرا بتدهور المقدرة الشرائية جراء تفشي فيروس كورونا وفقدان عديد الأولياء مواطن عملهم. 

ودعا محدثنا في السياق ذاته الأولياء إلى تجنب شراء الأدوات المدرسية من الأسواق العشوائية وشراءها فقط من المكتبات والفضاءات المرخصة والتي تعتمد التسعيرات القانونية. 

العودة المدرسية#
تونس#

عناوين أخرى