تونس

تونس.. المصادقة على تعديلات لمنع هروب العسكريين إلى الخارج 

صادق مجلس نواب الشعب على تعديلات قانونية للحدّ من هروب العسكريين إلى الخارج.
التعديلات في قانون العقوبات العسكرية، يعتبرالعسكريون الذين يتغيّبون عن عملهم بعد انقضاء مدة ثلاثة أيام، أو يوم واحد زمن الحرب، إثر نهاية رخصة لمهمة أو تدريب بالخارج، أنّهم في حالة فرار.
ويُعرّض العسكري الفار من الخدمة نفسه للسجن لمدة تتراوح بين ثلاثة أعوام وعشرين عاما مع العزل من المهام. كما يلغي القانون الجديد سقوط الجريمة بالتقادم.
وقال وزير الدفاع عماد مميش في جلسة عامة في البرلما: “إنّ الوزارة حريصة على التصدّي لهذا السلوك حتى لا يصبح ظاهرة عامة”.
وحسب مميش، فإنّ التعديلات كانت ضرورية باعتبار أنّ القانون بشكل السابق كان محل تأويلات وقراءات مختلفة استغلها بعض العسكريين لعدم الالتحاق بأرض الوطن إثر انتهاء الترخيص أو التدريب أو المهمة، وفق تعبيره.
وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع في البرلمان عادل ضياف، إنّ تفاقم هذه الظاهرة يعود إلى الوضع الاقتصادي والاجتماعي في البلاد.