تونس: إمام جامع يتبرع بأعضائه لإنقاذ 4 أشخاص
tunigate post cover
لايف ستايل

تونس: إمام جامع يتبرع بأعضائه لإنقاذ 4 أشخاص

إمام جامع في تونس يتبرع بكليتيه وقلبه وكبده لإنقاذ 4 أشخاص
2021-12-10 10:39

شهد المستشفى الجامعي سهلول بسوسة شرق تونس ليلة الثلاثاء 7 ديسمبر/ كانون الأول 2021، عملية تبرع عظيمة حيث أقدم إمام جامع قبل وفاته على وهب أعضائه لإنقاذ حياوات 4 أشخاص. 


وأكد مدير مستشفى سهلول بسوسة شوقي حمودة أن الرجل وهو إمام مسجد توفي موتا دماغيا وتم إبلاغ  المركز الوطني للنهوض بزرع الأعضاء بإمكانية التبرع بأعضائه لإنقاذ حياة 4 مرضى.


وفي تصريح إعلامي، قال حمودة إن المركز الوطني للنهوض بالأعضاء اتصل بزوجة المتوفي التي لم تمانع التبرع بأعضاء زوجها الذي تعرض إلى جلطة دماغية، في سبيل إنقاذ أرواح أشخاص آخرين.


وأضاف مدير مستشفى سهلول أن الإطار الطبي بالمستشفى تجند لنقل أعضاء المتوفى إلى أجسام مرضى، مشيرا إلى نقل قلب المتوفى بسرعة قياسية إلى مستشفى الرابطة بتونس العاصمة لزرعه بنجاح لمريض قادم من ولاية صفاقس جنوب تونس. 


وجرى التبرع بإحدى كليتي الرجل لطفلة عمرها 15 عاما مقيمة في مستشفى سهلول،  التبرع بكليته الثانية لفتاة مقيمة بمستشفى شارل نيكول بتونس العاصمة وقد كانت في حالة حرجة. كما تم التبرع بكبد المتوفى لامرأة مقيمة في مستشفى سهلول أصيلة ولاية قبلي جنوب البلاد.

تونس#

عناوين أخرى