تقرير برلماني يكشف "صلات وثيقة" بين مارين لوبان وروسيا
tunigate post cover
عالم

تقرير برلماني يكشف "صلات وثيقة" بين مارين لوبان وروسيا

هل استغلّت موسكو علاقاتها بحزب ماريلن لوبان للتدخّل في السياسة الفرنسية؟
2023-06-06 22:21

كشف تقرير أجرته لجنة تحقيق بالبرلمان الفرنسي حول التدخّلات الأجنبية في السياسة الداخلية، عن صلات بين حزب “التجمّع الوطني” اليميني المتطرّف الذي ترأسه المرشّحة الرئاسية السابقة مارين لوبان وروسيا.
وأظهرت بعض مقتطفات التقرير، والذي وضعته النائب عن حزب “النهضة” الحاكم كونستونس لوغريب، “توافق خط حزب التجمّع الوطني”، مع “الخطاب الروسي” في 2014 عند ضم موسكو شبه جزيرة القرم، فضلا عن حصول الحزب على قرض مالي قدره حوالي 9 ملايين يورو من قبل بنك تشيكي روسي.
ووصف التقرير العلاقة الأيديولوجية والسياسية بين حزب التجمّع الوطني وروسيا بـ”المتجذّرة “، والتي شهدت تطوّرا ملحوظا مع انتخاب مارين لوبان في قيادة الحزب.
وتضمّن التقرير معلومات عن “اتّصالات متكرّرة” ومنتظمة بين نواب حزب التجمع الوطني ومسؤولين روس، فضلا عن استقبال الرئيس بوتين لمارين لوبان في مارس 2017 في الكرملين، قبل بضعة أسابيع فقط من الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي فاز فيها إيمانويل ماكرون.
في المقابل، انتقدت مارين لوبان التقرير ووصفته بـ”المسيس”.
وقالت لوبان: “في الواقع، لا يوجد أيّ شيء في هذا التقرير غير النزيه والمنحاز سياسيا”.
بدوره، ندّد النائب عن حزب “التجمّع الوطني” جان فيليب تانغي بمضمون التقرير الذي وصفه بـ”المهزلة”.
وقال تانغي: “لا يوجد أيّ دليل يحمّل المسؤولية لمارين لوبان. وتمّ الاستماع إليها أمام اللجنة فأقسمت أنها لم تقدّم أيّ مقابل سياسي إلى روسيا من أجل الحصول على قرض مالي سنة 2014.

عناوين أخرى