عالم

تحذيرات أممية من انتشار أنواع جديدة من المخدرات في إفريقيا 

وجهت الأمم المتحدة تحذيرا جديًا من مخاطر صحية انتشار أنواع جديدة من المخدرات في إفريقيا.

معتقلو 25 جويلية

وقالت المنظمة الأممية، إن مخدرات   “كوش” و”القذافي” و”غبار القرد” خطيرة على صحة الإنسان بسبب مكوناتها المتنوعة والمجهولة لدى المختصين.

ويرجّح تقرير مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة أن تحتوي هذه “المخدرات على مزيج خطير من المستحضرات الدوائية والكحول والمواد المذيبة.”

وقال التقرير إنه يجب على الدول تعزيز قدراتها على إجراء الاختبارات المختبرية في مسعى لمساعدة هيئات إنفاذ القانون والوكالات الصحية في الحد من انتشار المخدرات المستحدثة.

وقال مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة إن “أسواق المخدرات المحلية في إفريقيا في تنوع مستمر، تتحول من الهيمنة السابقة للقنب المنتج محليا لمجموعة أخرى من المخدرات المُهربة”.

 ويأتي هذا التحذير  بعد نداءات أطلقتها بعض الدول الإفريقية بشأن    بسبب تزايد تعاطي أنواع مخدرات جديدة، على غرار انتشار مخدر “كوش” في السيراليون ، وهو مزيج تركيبي من الماريجوانا والفنتانيل والترامادول.

كما سبق وأن حظرت الكوت ديفوار توريد وتصدير مشروبات كحولية منشطة بسبب استعمالها في مشروب مخدر يسمى “قذافي”.

وفي نيجيريا انتشر مخدر “غبار القرد” و يتكون من مشروب الجن محلي الصنع وبذور وأوراق وفروع وجذور نبات القنب.

 كما تزايدت عمليات تهريب مواد مخدرة أخرى تشمل الكوكايين من أمريكا اللاتينية والهيروين والميثامفيتامين من جنوب غرب آسيا‘ إذ تُستخدم أفريقيا كممر لتهريب هذه المخدرات إلى أوروبا وغيرها من الأماكن.