رياضة

تأخر انطلاق الموسم يُجبر جامعة كرة القدم على اتخاذ قرارات استثنائية

قرّرت الجامعة التونسية لكرة القدم، الجمعة 20 نوفمبر، الترفيع في عدد الانتدابات المسموح به في الرابطة المحترفة الأولى من 8 إلى 10 لاعبين للفريق الواحد، نظراً للنقص في الرصيد البشري الذي تعاني منه الجمعيات هذا الموسم بعد مغادرة عدد كبير من لاعبيها إلى الدوريات الخليجية.

كما أوصى المكتب الأندية بتخفيض أجور اللاعبين المحترفين والمدرّبين بنسبة 50 % وذلك بالنسبة إلى شهري أكتوبر ونوفمبر 2020.

وفي إطار الدعم المادي في هذا الظرف الاستثنائي سيتمتّع كل فريق من الرابطة المحترفة الأولى، تقلّ موارده خلال الموسم الفارط عن 4 مليون دينار، بمنحة قدرها 50 ألف دينار. إضافة إلى توزيع مليون دينار لفائدة أندية الرابطة المحترفة الثانية وكرة القدم هواة وكرة القدم النسائية.

ودعا المكتب الجامعي لكرة القدم وزارة شؤون الشباب والرياضة والإدماج المهني إلى صرف مستحقات الأندية حسب الميزانية المبرمجة قبل انطلاق بطولة موسم 2019-2020.

نفس الدعوة وُجّهت إلى البلديات والولايات من أجل تمتيع الأندية في الجهات بحقوقها المادية في الآجال القانونية.

كما ألغت جامعة كرة القدم جميع المسابقات الرسمية بالنسبة للشبان وقررت عدم استغلال جميع المراكز الإقليمية والجهوية الخاصة بالشبان خلال موسم 2020-2021 .