بيونغيانغ: بيلوسي أسوأ مدمّر للسلام والاستقرار الدوليين
tunigate post cover
عالم

بيونغيانغ: بيلوسي أسوأ مدمّر للسلام والاستقرار الدوليين

كوريا الشمالية محذّرة الولايات المتّحدة... ثمن الاستفزازات باهض جدّا
2022-08-06 13:56

انتقدت كوريا الشمالية، اليوم السبت 6 أوت/أغسطس، زيارة رئيس مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى قرية الهدنة “بانمنجوم” على الحدود مع كوريا الجنوبية.

واستنكر المدير العام لقسم الإعلام في وزارة الخارجية الكورية الشمالية، جو يونغ سام، حديث بيلوسي بشأن “رادع قوي وموسّع” ضدّ بلاده، خلال زيارتها إلى كوريا الجنوبية في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

ونقلت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية عن سام قوله إنّ: “بيلوسي أسوأ مدمّر للسلام والاستقرار الدوليين”، مشيرا إلى أنّها “أثارت مناخا من المواجهة مع روسيا”، خلال زيارتها إلى أوكرانيا في أفريل/نيسان، كما “أثارت غضب الشعب الصيني” بزيارتها الأخيرة إلى تايوان.

واعتبرت بيونغيانغ أن تصريحات بيلوسي “جزء من مخطّط أميركي لتصعيد التوتّرات في شبه الجزيرة الكورية”، مضيفة: “ستضطرّ الولايات المتّحدة إلى دفع ثمن باهظ بسبب المشاكل التي تثيرها أينما تذهب”.

وفي سياق متّصل، أفصح خبراء الأمم المتّحدة في وقت سابق، أنّ كوريا الشمالية تختبر “أجهزة إطلاق نووي”، وأن استعداداتها من أجل تجربة نووية أخرى كانت في مرحلتها النهائية في جوان/يونيو الماضي.

الولايات المتحدة#
تايوان#
كوريا الشمالية#
نانسي بيلوسي#

عناوين أخرى