اقتصاد عرب

بعد قرار مورغان ستانلي.. موديز تخفّض تصنيف 5 بنوك مصرية

أعلنت وكالة موديز، اليوم الأربعاء 11 أكتوبر، أنّها خفّضت تصنيف خمسة بنوك مصرية، من بينها أكبر بنك خاص، بعد أن خفّضت التصنيف السيادي للبلاد بسبب تدهور قدرتها على سداد الديون.

وأوضحت موديز في مذكرة للمستثمرين، أنّها خفّضت تصنيف البنك الأهلي المصري، وبنك مصر، وبنك القاهرة، وهي بنوك حكومية، والبنك التجاري الدولي، وهو بنك خاص، إلى CAA1 من B3 وفق رويترز.

كما خفّضت تصنيف بنك الإسكندرية، وهو أحد البنوك الفرعية لمجموعة إنتيسا سان باولو الإيطالية، إلى B3 من B2.
وأكّدت موديز، أنّ خفض تصنيف البنوك يعكس بيئة التشغيل وضعف الجدارة الائتمانية السيادية.
والخميس الماضي، خفّضت الوكالة التصنيف الائتماني السيادي لمصر إلى Caa1 من B3، مشيرة إلى تدهور قدرتها على سداد الديون.

وأرجعت قرار الخفض إلى تراجع قدرة الحكومة المصرية على تحمل الديون، مع استمرار نقص النقد الأجنبي في مواجهة زيادة مدفوعات خدمة الدين العام الخارجي خلال العامين المقبلين، مشيرة إلى أن عملية تغطية خدمة الدين من خلال الاحيتاطيات الحالية البالغة نحو 27 مليار دولار، قد تضعف بشكل كبير خلال العامين المقبلين خاصة في غياب تدابير لتعزيز احتياطي النقد الأجنبي، حسب بيان وكالة موديز.

وفي وقت سابق، عدل بنك الاستثمار مورغان ستانلي نظرته إلى الاقتصاد المصري بصورة سلبية، في وقت تعاني فيه البلاد نقص التمويل، مشيرا إلى ما وصفه البنك الأمريكي بـ”تزايد المخاطر” في الأشهر القادمة.

وخفض مورغان ستانلي تصنيفه الائتماني لمصر إلى وضع “غير محبذ” من وضع “محايد”.