تونس

بعد قرار الإفراج.. النيابة العمومية تقرّر الاحتفاظ برضا شرف الدين

أذنت النيابة العمومية بالقطب القضائي المالي، لأعوان الوحدة الوطنية للبحث في الجرائم المالية المتشعبة بالقرجاني الاحتفاظ بالرئيس السابق للنجم الساحلي والنائب السابق رضا شرف الدين، لمدة خمسة أيام قابلة للتمديد على معنى القانون المتعلق بمكافحة غسيل وتبييض الأموال.

وأمس، قرّر قاضي التحقيق الأوّل بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، إبقاء رضا شرف الدين بحالة سراح بعد استنطاقه على ذمة القضية المتعلقة بشبهات تكوين وفاق بغاية التآمر على أمن الدولة، مع عرضه على القيس، قبل أن يتم إعلامه بأنّه مطلوب للبحث لدى الوحدة الوطنية للبحث في الجرائم المالية المتشعبة بالقرجاني وفق إذاعة موزاييك.

وكانت الفرقة الوطنيّة لمكافحة الإرهاب بثكنة الحرس الوطني بالعوينة، قد تحوّلت إلى سوسة في إطار إنابة قضائية صادرة عن قاضي التحقيق بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب في القضيّة المعروفة بالتآمر على أمن الدولة قصد تنفيذ تعليمات محدّدة.

وقامت الفرقة بتفتيش منزل رضا شرف الدين ومصنعه، وحجزت هاتفه الجوّال علما أنّ هاتفا خاصّا به محجوز على ذمة الأبحاث في القضية ذاتها منذ أشهر.

يُشار إلى أنّه سبق أن تمّ سماع رضا شرف الدين في العوينة في القضية ذاتها في شهر  جوان الماضي .