بعد خسارته أصواتها...ترامب يتهم فيلادلفيا بالفساد والتزوير
tunigate post cover
عالم

بعد خسارته أصواتها...ترامب يتهم فيلادلفيا بالفساد والتزوير

2020-11-06 18:34


هاجم الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته والمرشحّ الجمهوري  للانتخابات الأمريكية دونالد ترامب، الجمعة 6 نوفمبر، مقاطعة فيلادلفيا، من ولاية بنسلفانيا، بعد أن انقلبت فيها نتائج التصويت لصالح منافسه الديمقراطي بايدن.

وقال ترامب، في تغريدة على حسابه في تويتر، “إن لمقاطعة فيلادلفيا تاريخا فاسدا من حيث نزاهة الانتخابات”، مجدّداً تشكيكه في عملية الفرز وشفافية التصويت.

يأتي كلام ترامب في وقتٍ تتضاءل فيه آماله بالفوز لفائدة جو بايدن، بعد أن تقدّم الأخير في نتائج التصويت في ولايتي جورجيا وبنسلفانيا الحاسمتين.

وليست المرّة الأولى التي يظهر فيها ترامب بتصريحاتٍ غريبة ومثيرة للجدل منذ بداية العملية الانتخابية، حيث سبق وأن اتهم منافسه بالتزوير  وسرقة الانتخابات فور انتهاء التصويت وقال “أوقفوا التزوير “في تغريدةٍ على تويتر.

كما طالب بإيقاف فرز الأصوات في تغريدة أثارت ردود فعلٍ ساخرة عندما قال “أوقفوا العد”.

واستنجد بمستشارته الروحية باولا وايت للدعاء والصلاة من أجل الانتصار.

نشاط مرشح المعسكر الجمهوري على تويتر خاصةً هذه الأيّام ركّز فيه على حملة تشويه منافسه والتشكيك في الانتخابات واتهام النظام الانتخابي بالفساد وتحريض مسانديه على الاحتجاج أمام مراكز العد، فضلاً عن التلميح إلى عدم القبول بنتائج التصويت والالتجاء للقضاء، وهو ما أجبر إدارة موقع توتير على حجب عددٍ من التغريدات.

ولم يتوقّف ترامب عند التغريد والتصريحات المثيرة، بل انتقل إلى ممارسة الضغط على وسائل الإعلام من أجل عدم الاعتراف بفوز جو بايدن حتى بعد إعلان النتائج، وفق تصريحات مذيعي محطّة فوكس نيوز الشهيرة.

في الأثناء يتقدّم المعسكر الديمقراطي بثبات نحو حسم نتائج التصويت وفق النتائج القادمة من مراكز الفرز. وبالتوازي مع ذلك، ترتفع درجة التأهب في الولايات المتحدة إلى أقصاها حيث اتخذت السلطات إجراءات أمنية إضافية لحماية جو بايدن بإعلان حظر الطيران فوق مقر إقامته والاستعداد لكل طارئ محتمل في ظلّ رفض ترامب وأنصاره المسار الانتخابي الحالي.

عناوين أخرى