ثقافة

بشرى: مات الكلام عندما ماتت الإنسانية

أعربت الفنانة المصرية بشرى عن غضبها ممّا يحدث في فلسطين وقطاع غزة في الفترة الحالية، تحديدا عقب عملية الهجوم البري على القطاع.

وكتبت الفنانة عبر حسابها الرسمي في موقع تبادل الفيديوهات والصور “إنستغرام”: “مات الكلام عندما ماتت الإنسانية”.

وسبق لبشرى أن شكرت المؤسّسات والأفراد الذين يترجمون المحتوى وما يحدث في غزة، ليصل إلى جميع الدول الأوروبية والعربية، مؤكّدة أنّ هذا الفعل لا يقل أهمية عن الدفاع عن الأبرياء في غزة.

ونشرت الفنانة المصرية عبر صفحتها الرسمية في موقع إنستغرام بطريقة الستوري معلقة: “كل الشكر للجهود التي تقوم بها المؤسّسات والأفراد في ترجمة المحتوى، ليصل إلى جميع الشعوب”.

وأضافت: “كي يفهموا حقيقة الوضع الحالي وتاريخ الصراعات، لكم كل الاحترام لأنّه عمل لا يقل أهمية عن الدفاع عن الأبرياء في أرض المعركة”.

كما أشارت إلى أنّ ما يحدث، هو حرب إلكترونية، قائلة: “الحرب الإلكترونية يا سادة، والعلم والمعرفة سلاحنا لإيصال أصواتنا، التي تخرسها الأجندات والمصالح اللاإنسانية والسياسية”.

وبشرى ممثلة ومغنية مصرية من مواليد القاهرة عام 1976. بدأت العمل الفني منذ بداية الألفية الثالثة من خلال المسلسل الكوميدي “شباب أون لاين” عام 2002، وشاركت بعده في عدة مسلسلات، منها: “اﻹمبراطور”، “العمة نور”، “يا ورد مين يشتريك”، و”أصحاب المقام الرفيع”، ممّا ساعدها على تحقيق انتشار كبير في زمن قياسي، لكن أول ظهور سينمائي لها كان مع المخرج الراحل يوسف شاهين من خلال فيلم “إسكندرية نيويورك”، وشاركت بعده في عدد كبير من الأفلام، منها: “وش إجرام”، “ويجا”، “لعبة الحب”، “عن العشق والهوى”، “أنا مش معاهم”، “678” وغيرها.