عرب

بسبب نقص الوقود.. تحذيرات من توقّف آخر مستشفيات غزة عن العمل خلال 48 ساعة

أطلقت وزارة الصحة في غزة تحذيرا جديدا من توقّف العمل في المستشفيات والمراكز الصحية بالقطاع جراء نفاد الوقود.

معتقلو 25 جويلية

وقالت الوزارة في بيان، اليوم الأحد، عبر منصة تلغرام: “تحذّر وزارة الصحة مجدّدا من توقّف ما تبقّى من المستشفيات والمراكز الصحية ومحطات الأوكسجين خلال 48 ساعة عن العمل، نتيجة نفاد الوقود اللازم جراء العدوان الإسرائيلي على غزة”، وفق ما نقلته عنها وكالة الأناضول التركية.

وذكرت أنّ مخزون الوقود يكاد ينفد “بالرغم من الإجراءات القاسية والتقشّفية التي اتّخذتها للحفاظ على ما تبقّى من كميات الوقود لأطول فترة ممكنة، في ظل عدم توريد الكميات اللازمة للتشغيل”.

كما أوضحت أنّ ذلك متوقّع “نتيجة نفاد الوقود اللازم لعمل المولّدات الكهربائية، والذي تقيّد إسرائيل إدخاله إلى غزة كغيره من المواد الأساسية مثل الدواء والغذاء، في إطار تشديد الخناق على القطاع”.

وناشدت الوزارة “كافة المؤسّسات المعنية والأممية والإنسانية بضرورة وسرعة التدخّل، لإدخال الوقود اللازم بالإضافة إلى المولّدات الكهربائية وقِطع الغيار اللازمة للصيانة”.

وكان حذّر، أول أمس الجمعة، مدير مستشفى كمال عدوان شمالي قطاع غزة، حسام أبوصفية، من توقّف عمل المستشفى خلال ساعات بسبب عدم توفّر الوقود اللازم لتشغيل المولّدات الكهربائية، نظرا إلى قطع إسرائيل التيار الكهربائي عن قطاع غزة.

وشدّد: “خلال الساعات القادمة، إذا لم يتوفّر الوقود سنعلن عن توقف عمل المستشفى الوحيد شمالي قطاع غزة، ممّا يعني وفاة مرضى، من بينهم أطفال في قسم الحضانة”، وفق تصريحه للأناضول.

ومنذ 7 أكتوبر 2023، تشنّ إسرائيل حربا مدمّرة على غزة بدعم أمريكي مطلق، خلّفت أكثر من 124 ألف شهيد وجريح فلسطيني، معظمهم أطفال ونساء، وما يزيد عن 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة عشرات الأطفال.