عالم

بريطانيا.. اشتباكات ضارية بين آلاف المحتجين والشرطة 

تظاهر ما يفوق الـ10.000 محتج في مدينة وستمنستر وسط لندن، مساء أمس الثلاثاء تنديدا بالعدوان الاسرائيلي على رفح.

 وكانت الاحتجاجات سلمية، حيث نادى المتظاهرون بوقف إطلاق النار الفوري وضمان وصول الإمدادات الإنسانية إلى الفلسطينيين في غزة، وفق ما أوردته صحيفة “ذا غارديان”.

وقالت شرطة المدينة إن احتجاجًا نظمته مجموعة من التحالفات، بما في ذلك مجموعة التضامن مع فلسطين، بدأ حوالي عند السادسة مساءً وكان من المقرر أن ينتهي في الثامنة مساءً.

وغادر معظم الحشد  شارع وايتهول دون وقوع حوادث فيما بقيت مجموعة مكونة من حوالي 500 شخص.

واشتبكت الشرطة مع المحتجين الذين قاوموا إخلاء الشارع، واعتقلت 40 شخصا منهم، لعدم الامتثال لأوامرها.

وقالت الشرطة في بيان نشرته فجر الأربعاء، إنه تمت إصابة ضابطة بجروح خطيرة في الوجه بعد أن أصابتها زجاجة ألقيت من الحشد، بينما تعرض ضابطان لإصابات طفيفة.

 وتأتي هذه الاحتجاجات إثر تمادي الكيان الصهيوني في ارتكاب جرائم الإبادة الجماعية في حق الشعب الفلسطيني الذي مازال يلجأ إلى مخيمات رفح جنوب غزة، معرضا للاستهداف المباشر من صواريخ المحتل.