تونس

برلماني أوروبي: اتّفاقية الهجرة مع تونس فشلت فشلا ذريعا

قال العضو في البرلمان الأوروبي عن حزب “إيطاليا حية”، نيكولا دانتي، إنّ الاتفاقية الأوروبية بشأن المهاجرين مع تونس، التي دعمتها بقوة رئيسة الوزراء جورجا ميلوني، “فشلت فشلا ذريعا”.
وأشار البرلماني، الذي يقود حزبه المعارض رئيس الوزراء الأسبق ماتيو رينزي، إلى أنّ “الحكومة التونسية أعادت 60 مليون يورو من الأموال الأوروبية التي كانت مخصّصة لها”.
وقال، اليوم الخميس في منشور على وسائل التواصل الاجتماعي، متهكّما: “نتائج رائعة لجورجا ميلوني: لا شيء بعد الوعود والدعاية”.
وكان رئيس الجمهورية قيس سعيّد قد أكّد أمس، في لقاء مع رئيس الحكومة أحمد الحشاني ووزيرة المالية سهام البوغديري نمصية، أنّ “تونس قادرة بإمكانياتها الذاتية على تخطّي كل الصعوبات بعزم شعبها على استقلال قرارها الوطني وبانخراط الجميع في حرب التحرير التي نخوضها، ولن نقبل إلّا أن نخرج منها إلّا منتصرين محفوظي السيادة والكرامة الوطنية”.
وحسب بيان للرئاسة التونسية، “أوضح رئيس الجمهورية أنّه تمّ إعادة المبلغ الذي قدّمه الاتحاد الأوروبي دون علم السلطات التونسية بعنوان مقاومة جائحة الكوفيد لأنّ هذه الطريقة فيها مساس بكرامتنا وفرض أمر واقع لم تقع حتى استشارتنا فيه، فشعبنا يرفض المنّة تحت أيّ عنوان ولا يقبل إلّا بالتعامل في إطار روح شراكة إستراتيجية تقوم على الندية والاحترام”.