عرب

انتخابات الجزائر.. تبون يعلن ترشّحه لولاية ثانية

أفاد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، اليوم الخميس، أنّه يعتزم الترشّح لولاية رئاسية ثانية في الانتخابات المقرّر إجراؤها في 7 سبتمبر المقبل.
وجاء تصريح تبون في مقابلة أجرتها وسائل إعلام محلية، بثّت جزءا منها الصفحة الرسمية للرئاسة الجزائرية على فيسبوك.
وقال الرئيس الجزائري: “نزولا عند رغبة كثير من الأحزاب والمنظمات السياسية وغير السياسية، سأترشّح لعهدة ثانية مثل ما يسمح بها الدستور”.
وأضاف: “إذا قرّر الشعب التزكية فأهلا وسهلا، وإذا لم يقرّر فسأكون قد قمت بجزء من الواجب، ومن يأتي يكمل”.
وفي 2019، تولّى الرئيس تبون الحكم حين اُنتخب رئيسا للبلاد لولاية مدتها 5 سنوات، عقب استقالة سلفه الرئيس الراحل عبد العزيز بوتفليقة.
وفور انتخابه، قام تبون بمراجعة عميقة للدستور، وألغى العمل بنظام الولاية الرئاسية المغلقة، ليحلّ مكانها ولاية مدتها 5 سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة.
وفي مارس الماضي، قرّر تبون تبكير موعد الانتخابات الرئاسية إلى 7 سبتمبر، بعدما كانت مقرّرة في ديسمبر المقبل، لـ”أسباب تقنية محضة”، دون توضيح طبيعتها.
وفي 8 جوان الماضي، صدر المرسوم الرئاسي المتضمّن استدعاء الهيئة الناخبة، والذي كان بداية انطلاق للمترشّحين من أجل جمع استمارات الاكتتاب الفردي، ودخول المنافسة الانتخابية.
ووفقا للسلطة المستقلة للانتخابات، فإنّ عدد الراغبين في الترشّح للاستحقاق الرئاسي بلغ 34، ليصبح العدد 35 عقب إعلان تبون ترشّحه لولاية ثانية.
وينتهي موعد إيداع ملفات الترشّح يوم 18 جويلية الجاري.
وعبّرت عدة أحزاب خاصة التي تشغل أغلبية مقاعد البرلمان وهي: جبهة التحرير الوطني، التجمّع الوطني الديمقراطي، المستقبل، حركة البناء الوطني، وكتلة النواب الأحرار عن مناشدتها ودعمها لترشّح الرئيس تبون لولاية ثانية.
المصدر: الأناضول