اليوم انطلاق القمّة الفرنكوفونية في تونس
tunigate post cover
تونس

اليوم انطلاق القمّة الفرنكوفونية في تونس

تونس تستضيف قادة الدول الفرنكوفونية في جزيرة جربة
2022-11-19 07:55

انطلقت، أعمال الدورة الـ18 للقمة الفرنكوفونية، صباح السبت 19 نوفمبر/تشرين الثاني، بجزيرة جربة بالجنوب الشرقي التونسي، تحت إشراف الرئيس قيس سعيّد ومشاركة أكثر من 60 رئيس دولة وحكومة ووزيرا، يتقدّمهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، فضلا عن ممثّلي منظّمات فرنكوفونية دولية.

وتأمل تونس، من خلال تنظيم القمّة، حصد بعض المكاسب الاقتصادية خاصة، في ظلّ حضور قادة الدول الفرنكوفونية، لاسيما من أوروبا وأمريكا الشمالية، إذ من المنتظر التركيز على ضرورة التكافؤ في التنمية ودعم الدول الفرنكوفونية النامية.

وكانت الأمينة العامة للمنظّمة الدولية للفرنكوفونية لويز ميشيكيوابو، قد عبّرت عن ثقتها في نجاح القمّة في تونس، مشيّدة بمختلف الأنشطة في القرية الفرنكوفونية بجربة، وذلك خلال لقائها الرئيس قيس سعيّد مساء الجمعة.

ومن المنتظر أن تناقش أشغال القمّة (يومي 19 و20 نوفمبر) فرص تعزيز نقل التكنولوجيا وبناء القدرات في المجالات ذات الصلة، باعتبارها رافدا للتنمية والتعايش والتضامن في الفضاء الفرنكوفوني.

وقال وزير الخارجية عثمان الجرندي الجمعة إنّ “احتضان تونس لهذه القمّة، المتزامنة مع الذكرى الخمسين لإنشاء الفرنكوفونيّة، يعدّ في حدّ ذاته مكسبا هامّا لتونس ورسالة حول مدى تمسّكها بالعمل متعدّد الأطراف”.

وعملت السّلطات التونسية على توفير كل الظروف لإنجاح التظاهرة الدولية، على جميع المستويات الأمنية واللوجستية، حيث أُنشئت قرية خاصّة بالقمة.

وكانت القمة مبرمجة لخريف سنة 2021، إلّا أنّ المنظّمة الفرنكوفونية ارتأت تأجيلها إلى العام الحالي.

تونس#
جربة#
قمة الفرنكوفونية#
قيس سعيد#

عناوين أخرى