عرب

 المقاومة تُجهز على 7 جنود إسرائيليين 

أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، اليوم الأربعاء، قتل 7جنود إسرائيليين بعد قنصهم في عملية مركبة  شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة.
وقالت “القسام”، في منشور أورده “المركز الفلسطيني للإعلام” على منصة “إكس” اليوم: “تمكن مجاهدونا أمس من تنفيذ عملية مركبة بعد استدراج قوة صهيونية لأحد الكمائن قرب مدرسة الشوكة شرق مدينة رفح وتفجير عبوة رعدية بها وقتل أربعة  من أفرادها وإصابة عدد آخر”.
وأضافت أنه “فور وصول قوات النجدة تمكن مجاهدونا من قنص جنديين من أفراد القوة، وخلال محاولة مجاهدينا أسر أحد الجنود قام العدو بقتله وهبطت طائرة مروحية لنقل القتلى والمصابين خلال العملية”.
وفي منشور على تلغرام، أعلنت كتائب القسام تفجير عبوة رعدية بقوة إسرائيلية قوامها 15 جنديا وإيقاعهم بين قتيل وجريح في حي التنور شرق مدينة رفح.
وتواصل المقاومة صد توغلات قوات المحتل في أكثر من منطقة، كما تنفذ عمليات نوعية أصابت جنود الكيان.
وتقول تقارير دولية، إنه رغم مرور أكثر من 8 أشهر وضربات المحتل المتتالية، مازالت المقاومة تحافظ على قوتها وانتشارها، ما دفع المحتل إلى توسيع دائرة النار انتقاما لهزائمه المتكررة.
وتفوقت المقاومة على آلة الحرب الإسرائيلية المدعومة من الغرب عبر تكتيكات منوعة أهمها الاستدراج والكمائن التي تقوم أساسا على العمل الاستخباراتي والتتبع.
وفي وقت سابق، نجحت المقاومة في أسر عدد من الجنود الإسرائيليين، وفق ما أعلن أبو عبيدة متحدث كتائب القسام.