المرتبة الثانية في تحدّي القراءة العربي من نصيب تونسي
tunigate post cover
ثقافة

المرتبة الثانية في تحدّي القراءة العربي من نصيب تونسي

من بين 22 مليون مشترك... فوز الطفل آدم القاسمي بالمرتبة الثانية في تحدّي القراءة العربي في دبي
2022-11-11 07:21

فاز الطفل التونسي آدم القاسمي (14 سنة)، أمس الخميس 10 نوفمبر/تشرين الثاني، بالمرتبة الثانية في ختام فعاليات الدورة السادسة من برنامج تحدّي القراءة العربي بدبي، فيما آلت المرتبة الأولى إلى الطفلة شام البكور من سوريا.

آدم القاسمي، الذي يدرس بالمدرسة الإعدادية بمنزل بورقيبة في ولاية بنزرت، حظي بتشريف تونس والحصول على المرتبة الثانية، بعد مشاركة متميّزة في مختلف مراحل هذه المسابقة السنوية التي شهدت مشاركة 22 مليون متسابق.

وعبّر آدم عن سعادته الكبرى بهذا التتويج، قائلا: “أهدي هذا النصر إلى بلدي تونس، فالمرتبة الثانية مشرّفة جدا بالنسبة إلي، إذ ليس من السهل كسب هذا التحدّي من ضمن 22 مليون مشارك”.

وتوجّه سفير تونس لدى دولة الإمارات العربية المتّحدة، المعز بنميم، بالتهاني إلى آدم القاسمي على هذا الإنجاز، وعلى إعلاء الراية التونسية خارج حدود الوطن.

وشارك في الدورة السادسة لتحدّي القراءة العربي بدبي في مرحلتها الأخيرة، 360 شخصا من 44 دولة من ضمنها 26 دولة غير عربية.

ويهدف تحدّي القراءة العربي، الذي تنظّمه مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للدورة السادسة على التوالي، إلى إنتاج حراك قرائي ومعرفي شامل، يرسّخ قيم التواصل والتعارف والحوار والانفتاح على الثقافات المختلفة، ويكرّس القراءة والمطالعة والتحصيل العلمي والمعرفي ثقافة يومية في حياة الطلبة، ويحصّن اللغة العربية، ويعزز دورها باعتبارها وعاءً لإنتاج المعرفة ونقلها ونشرها، والمشاركة في إثراء التقدّم البشري ورفد الحضارة الإنسانية واستئناف مساهمة المنطقة.

عناوين أخرى