الكسكسي سلطان موائد الإفطار ليلة النصف من رمضان
tunigate post cover
ثقافة

الكسكسي سلطان موائد الإفطار ليلة النصف من رمضان

2021-04-26 16:35

“الكسكسي”، الأكلة الشعبية الأشهر في تونس، جزء هام من الموروث الغذائي والعادات والتقاليد في ربوع البلاد من شمالها إلى جنوبها. يعد الطبق الرئيسي الذي لا يغيب عن موائد الإفطار في ليلة النصف من شهر رمضان المعظم.

 ولئن اختلفت طرق إعداد “الكسكسي” وتزيينه حسب الأذواق وعادات وتقاليد كل جهة، إلا أنه يظل أسلوب حياة، فهو الطبق الشعبي المفضل دون منازع. 
وصفات مختلفة

تتفنن ربات البيوت في تونس في طبخ الكسكسي في ليلة النصف من شهر رمضان ويبقى الكسكسي بلحم الضأن نجم هذه الليلة المباركة. أما في الشمال الغربي التونسي، فتعد النساء “البرزقان” وهو “كسكسي” حلو المذاق، يمتاز بلونه الأبيض، يطبخ بلحم الضأن ويزين بالفواكه الجافة والمكسرات والبيض المسلوق ويمتاز بمذاق غني جدا مزيج من المالح والحلو. أما في الساحل التونسي، فتعد النساء “الكسكسي” بلحم الضأن ويكون أحمر اللون بعد إضافة الفلفل الأحمر المطحون ويزين بالزبيب والحمص والبيض المسلوق وأحيانا اللوز. وفي الجنوب التونسي، فتعد النساء طبق “الكسكسي” باللحم مع إضافة الخضر. 

أواني خاصة لطبخ الكسكسي

الكسكسي، طبق شعبي من أصول أمازيغية تشتهر به بلدان المغرب العربي وهو الأكلة الشعبية التي تميزها وترمز لعاداتها وتقاليدها، فهي وجبة جميع المناسبات. طريقة خاصة وأوان خاصة لطبخ الكسكسي، حيث يطبخ في إناء خاص به يعرف بـ”الكسكاس والمقفول” ويكون مثبتا في أعلى الطنجرة.

يطبخ المرق واللحم والخضر في الطنجرة ويطبخ الكسكسي بعد خلطه بقليل من الزيت والماء على البخار في “ لكسكاس” (وعاء مثقوب يسمح للبخار بالولوج إلى حبات الكسكسي فتنضج)، ثم يسكب في إناء يسمى “ القصعة” (وعاء كبير) ويسكب فوقه المرق ويمزج جيدا ويترك لتشرب المرق، ثم يزين باللحم والخضر.

الكسكسي التونسي…مذاق خاص

يختلف الكسكسي التونسي عن الكسكسي الجزائري والمغربي، فالكسكسي التونسي يكون أحمر اللون لأنه يطبخ بمعجون الطماطم والفلفل الأحمر المطحون، الذي يعد خصيصا له، إضافة إلى “الهريسة”، أما الكسكس الجزائري أو المغربي فيمتازان بلون أصفر لأنه يطبخ بالكركم أو الزعفران. 
ويتفنن التونسيون في إعداد طبق الكسكسي فيطبخ مع اللحم والدجاج والسمك والأخطبوط والحبار والخضر باختلاف أنواعها، خاصة منها الخضر الورقية.

 أصول الكسكسي

 الكسكس أو الكُسْكسي أو سيكسو، هو وجبة شمال إفريقية عريقة، يعد من طحين القمح أو الذرة في شكل حبيبات صغيرة ويتناول بالملاعق أو باليد. يطبخ على البخار ويضاف إليه اللحم، أو الخضار، أو الفول الأخضر المنقوع، أو الحليب، أو الزبدة والسكر الناعم حسب الأذواق والمناسبات. وفي كل الدول المغاربية، يحضر الكسكسي بوصفاته المختلفة ويقدم بالمرق، أو اللبن دون مرق أو خضر.في 16 ديسمبر 2020 وخلال الدورة الخامسة عشر في اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي التابع لمنظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم (اليونيسكو)، أدرج الكسكسي والمعارف الخاصة بإنتاجه واستهلاكه ضمن قائمة التراث اللامادي الإنساني لدول المغرب العربي (تونس، الجزائر، المغرب، موريتانيا)، سنة بعد تقديم ملف مشترك بين الدول الثلاث عام 2019.

الأكلة الشعبية الأشهر في تونس#
الكسكسي#
تونس#
رمضان#
ليلة النصف من رمضان#

عناوين أخرى