القادري: علينا أن نكون أكثر احتراما في تقييم المنافسين


قال مدرّب المنتخب التونسي جلال القادري إن المنتخب عليه أن يتحسّن ويتطوّر إذا ما أراد تحقيق نتائج جيّدة في مرحلة تصفيات مونديال 2026.
وأوضح القادري أن مباراة الجولة الأولى أمام ساوتومي وعلى الرغم من الفوز برباعية إلا أن الأداء في حاجة للمراجعة في بعض النقاط.
وأضاف القادري في تصريح لبوابة تونس: “كنا نأمل أن نكون أفضل”.
وتابع الناخب الوطني: “يجب علينا أن نكون موضوعيين وأكثر احترام في تقييم المنافسين”.
كما تحدّث القادري عن صعوبة المباراة القادمة أمام مالاوي الاثنين المقبل حيث قال: “منتخب مالاوي انتصر خارج أرضه على ليبيريا وهو إنذار بالنسبة لنا حتى نستعد جيدا”.

من جانبه، قال اللاعب ياسين مرياح، إن مجموعة المنتخب صعبة لأن جميع المنافسين يريدون تحقيق نتائج جيدة ويطمحون للتأهل إلى المونديال، لذلك علينا التعامل مع المباريات الـ11 المتبقية بجدية”.

أما اللاعب علي العابدي، فاعترف بأن المنتخب لم يكن في أفضل حالاته ولم يقدم الأداء المطلوب أمام ساوتومي وعليه بالمزيد من العمل.
وأضاف العابدي: “يجب ألاّ نفكّر أننا دائما أفضل من المنافسين”.

وقال أيضا: “لو كنا مثاليين لكنا أبطال العالم، لذلك نحن نعمل من أجل إصلاح أخطاءنا”.
وطالب الجمهور التونسي بأن يكون إيجابيا في الحكم على المنتخب حتى يتطوّر نحو الأفضل.
وفازت تونس على ساو تومي برباعية نظيفة مساء الجمعة بملعب رادس، سجّلها كل من ياسين مرياح، يوسف المساكني، حمزة رفيعة وفراس بلعربي.سيتحوّل نسور قرطاج صباح السبت إلى مالاوي استعدادا للجولة الثانية من التصفيات الاثنين المقبل.