تونس

الفخفاخ يوضّح علاقته بملفّ نفايات إيطاليا


نفى رئيس الحكومة التونسية السابق إلياس الفخفاخ الثلاثاء 22 ديسمبر، أي علاقة مباشرة أو غير مباشرة له أو للشركة التي كان يمتلك أسهمًا فيها بملف “نفايات إيطاليا”.

وقال الفخفاخ في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية على فيسبوك: إنّ هذه المعلومات تروّجها قيادات حركة النهضة على حدّ قوله.

وأضاف أنّه يحتفظ بحقّه في المتابعة القضائيّة لكل من توّرط في الثلب والترويج لأخبار زائفة، قائلًا: “كفاكم كذبًا وتضليلًا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ”.

يُذكر أنّ قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بسوسة أصدر الاثنين 21 ديسمبر 4 بطاقات إيداع بالسّجن في حق كلّ من وزير البيئة المقال مصطفى العروي ومدير رسكلة النفايات بالوكالة الوطنية للتصرف بالنفايات ومدير التقييم بوكالة المحافظة على المحيط وضد موظف بالإدارة الجهوية للبيئة بسوسة.

وكانت الديوانة التونسية حجزت نهاية شهر جويلية 2020 عشرات حاويات النفايات المنزلية القادمةً من إيطاليا، ما أثار شبهات فساد، لاسيما وأنّ القانون التونسي يحْظر توريد هذا النوع من النفايات “الخطرة”.