عالم

الفاو: مليون شخص قد يواجهون المجاعة والموت في غزة بحلول جويلية

توقّعت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “فاو”، أن يواجه أكثر من مليون شخص في قطاع غزة المجاعة والموت بحلول منتصف جويلية القادم.

معتقلو 25 جويلية

جاء ذلك في بيان بشأن تقريرها التحذيري المبكّر للفترة بين جوان وأكتوبر 2024 بخصوص الأماكن التي تشهد أزمة الجوع، ويتوقّع أن يتفاقم فيها انعدام الأمن الغذائي الحاد.

وأظهرت بيانات نقلها التقرير الصادر، اليوم الأربعاء، أنّ 100% من سكان قطاع غزة البالغ عددهم 2.2 مليون نسمة في المستوى الثالث وما فوق، والذي يعرف بـ”الأزمة” وفق تصنيف الأمم المتحدة المرحلي المتكامل للأمن الغذائي.

وفي سياق متصل، قالت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، أمس الثلاثاء، إنّ الأطفال في غزة يعيشون “كابوسا بلا نهاية”، جراء الحرب “الإسرائيلية” المستمرة على القطاع منذ نحو 8 أشهر.

وأوضحت على منصة “إكس” أنّ “القصف، والتهجير القسري، ونقص الغذاء والماء، وغياب التعليم، كلها عوامل تصيب جيلا كاملا بالصدمة”.

والأسبوع الماضي، تمّ الإبلاغ عن وفاة طفلين بسبب سوء التغذية في مستشفيات مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، وفق وكالة الأناضول.

وخلّفت الحرب الإسرائيلية المستمرّة على غزة منذ السابع من أكتوبر 2023، أكثر من 119 ألفا بين شهيد وجريح، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة المئات من الأطفال والمسنين.

وأشار تقرير الفاو إلى أنّ انعدام الأمن الغذائي الحاد سيتفاقم أكثر في 18 منطقة، تشهد أزمات جوع.

وشدّد على وجود حاجة إلى توفير مساعدات عاجلة لمنع الجوع، خاصة في غزة والسودان، وفق موقع الجزيرة.نت.

كما لفت التقرير إلى أنّ الوضع في مالي وفلسطين وجنوب السودان والسودان، ما يزال يثير القلق على أعلى مستوى.