عالم

العفو الدولية: من يمدّ “إسرائيل” بالسلاح ينتهك اتفاقية الإبادة

نبّهت منظمة العفو الدولية، من أن “الحكومات التي تمدّ إسرائيل بالأسلحة قد تنتهك اتفاقية الإبادة الجماعية، انطلاقا من تحذير محكمة العدل الدولية من وجود خطر وقوع إبادة ضد الفلسطينيين في قطاع غزة.

وأوضحت العفو الدولية في منشور، على حسابها عبر منصة إكس، اليوم الخميس، أنه “وفق تحذير محكمة العدل الدولية من وجود خطر وقوع إبادة ضد الفلسطينيين في غزة، وفي ضوء الالتزام الدولي لجميع الدول بمنع الإبادة الجماعية، فإن الحكومات التي تواصل إمداد إسرائيل بالأسلحة قد تجد نفسها في انتهاك لاتفاقية الإبادة الجماعية”.

ومنذ 7 أكتوبر الماضي، تشن إسرائيل حربا على غزة خلفت أكثر من 113 ألفا بين شهيد وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وحوالي 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل “إسرائيل” الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، وكذلك رغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.