عالم

العفو الدولية تدعو الكيان إلى الامتثال لقرارات محكمة العدل

دعت منظمة العفو الدولية الكيان الإسرائيلي إلى الامتثال للقرار الصادر عن محكمة العدل الدولية بشأن وقف العمليات العسكرية على مدينة رفح جنوب غزة بشكل كامل وفوري.

معتقلو 25 جويلية

وقالت المديرة الإقليمية للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة هبة مرايف، إن الوضع الإنساني في غزة تدهور منذ صدور الأوامر القضائية الأولى لمحكمة العدل الدولية، في جانفي الماضي.

 وأشارت مرايف إلى استشهاد أكثر من 35 ألف شخص في القطاع منذ 7 أكتوبر 2023.

كما دعت حلفاء المحتل إلى استخدام نفوذهم من أجل إيقاف العمليات البرية في رفح والضغط عليه لضمان وقف إطلاق النار.

و اليوم الجمعة، أمر قضاة محكمة العدل الدولية التابعة للأمم المتحدة “إسرائيل” بوقف هجومها العسكري على مدينة رفح بجنوب قطاع غزة في حكم طارئ يمثل علامة فارقة، وجاء في إطار قضية مرفوعة من جنوب إفريقيا التي تتهم الكيان بارتكاب إبادة جماعية.

وأقرت المحكمة أمرها بموافقة لجنة من 15 قاضيا من جميع أنحاء العالم بأغلبية 13 صوتا مقابل صوتين، ولم يعارضه سوي قاضيين من أوغندا و”إسرائيل” نفسها.

وتزامنا مع قرار العدل الدولية، بحث وزراء دول عربية في باريس الوضع في غزة مع الرئيس إيمانويل ماكرون.

أكد الوزراء رفض بلدانهم سيطرة الاحتلال الإسرائيلي على الجانب الفلسطيني من معبر رفح.

جاء ذلك خلال استقبال ماكرون، أعضاء اللجنة الوزارية المكلفة من القمة العربية الإسلامية المشتركة غير العادية بالتحرك الدولي لوقف الحرب على غزة، بحسب بيان للخارجية السعودية.

وترأس الوفد وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، بحضور نظرائه في قطر محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، ومصر سامح شكري، والأردن أيمن الصفدي.