العفو الدولية: الاحتلال يمارس الفصل العنصري ضد الفلسطينيين
tunigate post cover
عرب

العفو الدولية: الاحتلال يمارس الفصل العنصري ضد الفلسطينيين

الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية أنياس كالامار تتهم الاحتلال الإسرائيبي بممارسة جرائم الفصل العنصري ضد الفلسطينيين ومعاملتهم "كمجموعة عرقية دونية"
2022-02-01 16:44

اتهمت منظمة العفو الدولية  الثلاثاء 1 فيفري/فبراير، الاحتلال بممارسة سياسات الفصل العنصري ضد الفلسطينيين، ومعاملتهم كجماعة عِرقية دونية “باعتبارهم عربا وليسوا يهودا”.

وفي مؤتمر صحفي عقد في القدس الشرقية، اتهمت الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية آنياس كلامار إسرائيل بأنها كيان “فصل عنصري”.

وتعد هذه المرة الأولى، التي تقول فيها منظمة العفو الدولية إن إسرائيل “تمارس الفصل العنصري ضد الفلسطينيين في أماكن وجوهم”.

وطالبت كلامار خلال تقديم تقرير عن ممارسات “الأبارتهايد الصهيونية”، بمساءلة الاحتلال دوليا على ارتكابه جرائم “الفصل العنصري ضد الفلسطينيين في الأراضي المحتلة”.

وقالت كالامار “يوثق التقرير كيف أن عمليات الاستيلاء الهائلة على الأراضي والممتلكات الفلسطينية، وأعمال القتل غير المشروعة، والنقل القسري، والقيود الشديدة على حرية التنقل، وحرمان الفلسطينيين من حقوق المواطنة والجنسية، تشكل كلها نظاما يرتقي إلى مستوى الفصل العنصري بموجب القانون الدولي”.

كما تطرقت الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية إلى تقنين التمييز العنصري، عبر تشريعات تجعل الفلسطينيين جماعة عرقية أقل مرتبة من اليهود ما ينعكس سلبا على أوضاعهم”.

وأشار التقرير في هذا السياق إلى أن الفلسطينيين من حملة الجنسية الإسرائيلية والذين يشكلون حوالي 21 ٪ من السكان، يتعرضون لأشكال عديدة من التمييز الذي يرسخه القانون”.

وخلص تقرير “أمنستي” إلى أن الاحتلال كرس سياسة المعاملة غير المتساوية ضد الفلسطينيين حاملي الجنسية الإسرائيلية، ما جعلهم معرضين باستمرار للحرمان الاقتصادي، مقارنة مع اليهود”.

وعلى صعيد آخر سلط التقرير الضوء على ممارسات الحكومات الصهيونية المتعاقبة التي تعاملت مع الفلسطينيين كتهديد ديموغرافي، وفرضت عليهم إجراءات للسيطرة على وجودهم ومنع وصولهم إلى الأراضي في إسرائيل والأراضي الفلسطينية المحتلة.

الاحتلال الصهيوني#
الشعب الفلسطيني#
منظمة العفو الدولية#
نظام الفصل العنصري#

عناوين أخرى