الطلب على تركيز كاميرات المراقبة في تونس ارتفع بـ 60%
tunigate post cover
تونس

الطلب على تركيز كاميرات المراقبة في تونس ارتفع بـ 60%

2021-09-08 16:57

لاحظ رئيس الهيئة الوطنية لحماية المعطيات الشخصية شوقي قداس، الأربعاء 8 سبتمبر/أيلول، أن الفترة الحالية شهدت زيادة فيعدد مطالب ترخيص تركيز كاميرات المراقبة في تونس، حيث بلغ عدد الملفات المتعلقة بهذه الرخص 4500 ملف، من إجمالي قرابة 8 آلاف ملف تلقته الهيئة في مواضيع مختلفة منذ إنشائها، أي حوالي 60%.

وحول الأسباب وراء هذه الزيادة، قال شوقي قداس لـ “بوابة تونس”، إن السبب يعود إلى تطور ثقافة حماية المعطيات الشخصية في تونس، إضافة إلى ازدياد المشاكل والشكايات من قبل المواطنين، حيث وصلت نحو 450 شكاية تتعلق بتركيز كاميرات مراقبة، ما يشير إلى أن المواطن لم يعد يقبل أي خرق قواعد حماية المعطيات الشخصية.

وأوضح قداس أن الارتفاع المتزايد في عدد طلبات الترخيص لتركيز كاميرات المراقبة، يحتم بالضرورة وضع قواعد وشروط فيما يخص تركيز هكذا وسائل، وطريقة استخدامها، وفق كراس شروط يجب تطبيقه.

وأكد قداس أن الهيئة نشرت قبل نحو أسبوع إرشادات تتعلق بالقواعد السلوكية لتركيز كاميرا المراقبة، وتجيب على كافة التساؤلات في هذا الخصوص، ما قد يؤدي إلى التخفيف من الضغط على الهيئة، خاصة وأن القضاء لا ينظر في الشكايات التي قدمتها الهيئة في هذا الموضوعن بسبب نسيانها على حد قوله.

أما بخصوص الكاميرات المركزة بالفضاءات المفتوحة على غرار المحلات التجارية والإدارات، لا يمكن أن يتم توجيهها إلى الطريق العام حتى لو كان بطلب من الأمن، نظرا لوجود مسؤولية جزائية في طريقة وضعها يتحملها المسؤول القانوني للفضاء.

تونس#

عناوين أخرى