الصافي سعيد: رئيس الجمهورية "سجين" داخل قصر قرطاج
tunigate post cover
تونس

الصافي سعيد: رئيس الجمهورية "سجين" داخل قصر قرطاج

2021-09-18 14:22


كشف النائب بالبرلمان التونسي صافي سعيد أن رئيس الجمهورية قيس سعيّد بات “سجينا ومحاصرا” في قصر قرطاج، وسط تحكّم ما وصفها بـ”الأجهزة” في دواليب القرار، وحتى في تصرفات الرئيس.

وفي لقاء مع إذاعة إي أف أم الجمعة 17 سبتمبر/أيلول، قال سعيد إنه شعر بصدمة إثر تحوّله إلى قصر قرطاج لمقابلة الرئيس، بهدف تقديم رسالة تتضمن مبادرة موقعة من قبل 70 نائبا، حيث رفضت العناصر الأمنية بالمكلفة بتأمين المكان السماح له بالدخول ومقابلة قيس سعيّد، الذي يبدو غير مطّلع على المجريات كافة.

وقال الصافي سعيد: “اكتشفت أن الرئيس قيس سعيّد سجين ومعزول داخل القصر، والأجهزة هي التي تدير الأمور “.

واطّلع عناصر الأمن على مضمون الرسالة أكثر من مرة، بحسب ما كشفه النائب التونسي المجمّد قبل تسليمها إلى مكتب رئاسة الجمهورية، مضيفا: “سرت أكثر من 2 كلم بمرافقة عناصر من القوات المسلحة، من جيش وحرس وغيرهما، كما وقع أخذ الرسالة مني وقراءتها من قبل عدد من الأعوان”.

وأشار الصافي سعيد إلى أن وضعية رئيس الجمهورية مشابهة لما تعرض له كل من الرئيس الجزائري الراحل عبد العزيز بوتفليقة، والرئيس الفرنسي شارل ديغول، اللذين حكما تحت ظل “الأجهزة”.

الأجهزة#
الصافي سعيد#
قصر قرطاج#
قيس سعيد#

عناوين أخرى