الشواشي: مصلحة تونس في الحوار والخروج بحكومة إنقاذ وطني
tunigate post cover
سياسة

الشواشي: مصلحة تونس في الحوار والخروج بحكومة إنقاذ وطني

تمّ رفع الدعم فعليّا وهناك نيّة لخوصصة المؤسسات العموميّة...الشوّاشي تُشكّك في رواية قيس سعيّد
2023-08-04 15:43

اعتبرت القياديّة في جبهة الخلاص الوطني، ونائبة رئيس البرلمان السابق، سميرة الشواشي، اليوم الجمعة 4 أوت، أن السلطة السياسيّة الحاليّة راكمت الفشل وراء الفشل، منذ إجراءات 25 جويلية.

وقالت الشواشي في تصريح لـ” بوابة تونس”، اليوم الجمعة 4 أوت، خلال ندوة صحفيّة لجبهة الخلاص الوطني، للحديث عن آخر مستجدّات الوضع السياسي والاقتصادي في تونس، إن السلطة لم تجد الدعم الذي تُعوّل عليه في ثلاث محطّات انتخابيّة قام بها قيس سعيّد.

وأشارت إلى أنّ الوعود الاقتصاديّة والاجتماعيّة للسلطة القائمة لم ترَ النور، لافتة إلى أنه تمّ هدم كلّ مُنجز تمّ في السنوات العشر الأخيرة من الانتقال الديمقراطي.

وشدّدت على أن صوت العقل يقول إن مصلحة تونس في أن يتوجّه الجميع نحو طاولة حوار تجمع كلّ الأطياف دون استثناء، والخروج بحكومة إنقاذ وطني لإيقاف هذا النزيف.

واعتبرت الشواشي أن رفع الدعم تمّ فعليّا، وهو في اللمسات الأخيرة، وستكون هناك خوصصة للمؤسّسات العموميّة، قائلة: “أصبحنا نفهم من الشعارات كيف تصل سلطة الانقلاب إلى فرض الأمر الواقع”.

وأكّدت أن تونس أمام استعادة صورتها الناصعة، مذكّرة بأنها أول من رفع العبوديّة، ولكنّها اليوم أصبحت تُنعتُ بالعنصريّة، خاصة في التعامل مع ملف المهاجرين.

واعتبرت أن المعارضة كانت مُرتبكة مع بداية إجراءات 25 جويلية، ولكن اليوم هناك قناعة لدى الجميع أن هذا المسار لن يوصلنا لبرّ الأمان.

وأكدت الشواشي أن سلطة المعارضة تمسّكت بالسلميّة منذ أوّل يوم، وتُواصل معارضة ما وصفته بالانقلاب بطريقة سلميّة.

وشدّدت على أن الحلّ هو حكومة إنقاذ وطني والحوار، وأن الهدف من الحوار هو الالتقاء في نقطة موحّدة، وأرضيّة هدفها العمل على إخراج تونس من هذا الوضع السيّئ.

وقالت نائبة البرلمان السابق، إننا كنّا ننتظر حالة من الوعي بعد مرور سنتين، لكنّ العبث ما زال متواصلا، متسائلة: كيف تغادر رئيس الحكومة بعد سنتين دون محاسبة أو المرور أمام برلمان؟، لافتة إلى أنّ بودن لم تنل الثقة من أيّة جهة كانت باستثناء رئيس الجمهوريّة.

وأضافت أن نجلاء بودن لم تُناقَش يوما في ما وصفته بشبه المجلس، الذي قالت إنّ التونسيّين رفضوه، وقاطعوا انتخابه.

تونس#
حكومة إنقاذ وطني#
رفع الدعم#
سميرة الشواشي#

عناوين أخرى