رياضة

الرابطة تعاقب الإفريقي بعد أحداث الدربي

قرّرت الرابطة الوطنية لكرة القدم المحترفة تسليط عقوبات على النادي الإفريقي على خلفية أحداث الدربي أمام الترجي الأحد الماضي.

معتقلو 25 جويلية

وفرض مكتب الرابطة غرامة مالية قدرها 10 آلاف دينار على الإفريقي إضافة إلى إلزامه بجبر الأضرار الحاصلة بملعب رادس والمقدّرة بـ100 ألف دينار، حسب وزارة الرياضة.


كما عوقب الإفريقي بمباراتين دون حضور الجمهور، وبالتالي لعب المباراة الأخيرة من البطولة والدور القادم من الكأس أمام مدارج فارغة.


وشملت العقوبات إيقاف اللاعبين محمد أمين الحمروني وإسكندر العبيدي إلى حين مثولهما أمام مكتب الرابطة.

وشهدت مواجهة الدربي أحداث عنف وشغب ومواجهات بين الأمن وجانب من جماهير الإفريقي تسببت في إيقاف اللقاء لدقائق وخلفت أضرارا مادية فادحة في تجهيزات الملعب، وعددا كبيرا من المصابين من الأمن والجماهير.