عالم

الخارجية الروسية: نجري محادثات مع حماس بشأن مصير الرهائن

أعلنت موسكو اليوم الخميس، أنّها أجرت محادثات في العاصمة القطرية الدوحة مع ممثّلي حركة حماس الفلسطينية بشأن مصير الرهائن الذين تحتجزهم.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوجدانوف قوله: “بالطبع اجتمعنا مع القيادة السياسية” وذلك دون الإفصاح عن نتائج المحادثات.

وفي وقت سابق، كشفت تقارير أنّ حركة المقاومة تحتجز أكثر من 220 رهينة إسرائيلية في قطاع غزة، اثنان منهم على الأقل يحملان الجنسية الروسية، وفق موسكو.

وحسب وكالة الأنباء الألمانية، تحتفظ روسيا بعلاقات مع العالم العربي، ويعيش عدد كبير من مواطنيها في الأراضي المحتلّة، ما دفعها إلى إعلان خدماتها كوسيط منذ اندلاع الصراع الأخير في غزة.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ألقى بالمسؤولية عن اندلاع أعمال العنف في الشرق الأوسط على الولايات المتحدة، مدّعيا أنّ السياسة الأمريكية في الشرق الأوسط لا تلبّي احتياجات الفلسطينيين.

ورفضت كلّ من روسيا والصين مشروع قرار تقدّمت به الولايات المتحدة في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، يؤكّد حقّ “إسرائيل” في الدفاع عن النفس ويدعو إلى وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية.