تونس

الحكم على الدهماني سنة سجنا مع النفاذ.. مصدر من هيئة الدفاع يوضح

 “الحكم وقع تسريبه من مصادر داخلية لا تقبل النفي ولا التأكيد”.. مصدر من هيئة الدفاع عن المحامية سنية الدهماني يوضّح
أفادت مصادر إعلامية أنّ الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية بتونس، أصدرت حكما في حق المحامية سنية الدهماني بالسجن لمدة سنة مع النفاذ، وذلك على معنى المرسوم 54، على خلفية تصريحها الإعلامي “هايلة البلاد”.

ونشر المحامي سامي بن غازي تدوينة أكّد فيها مضمون الحكم، قائلا: “حكم بالسجن سنة نافذة على سنية الدهماني في قضية شوف هاك البلاد الهايلة، وهي قضية من جملة خمس قضايا تلاحق الأستاذة”.

معتقلو 25 جويلية

وأضاف بن غازي: “الجلسة دارت بالأمس أمام الدائرة الثامنة بالمحكمة الابتدائية بتونس، رافعنا وطالبنا بالحكم بعدم سماع الدعوى، لعدم وجود جريمة، لكن المحكمة قضت بالسجن على معنى المرسوم 54، لأن هذه الكلمة تمثّل إشاعة وخبرا زائفا، فعلا هذه البلاد هائلة”.

في المقابل، أفاد مصدر من هيئة الدفاع لـ “بوابة تونس”، أنّ المحامين لم يطّلعوا على الدفتر الذي يتضمّن التصريح بالأحكام باعتبار عطلة نهاية الأسبوع.

وأضاف عضو هيئة الدفاع الذي تحدّثت إليه “بوابة تونس”، أنّه لا يستطيع تأكيد صحة الحكم الصادر في حق المحامية سنية الدهماني، ما لم يطّلع على نص الحكم.
ورجّح المصدر أن يكون الحكم قد وقع تسريبه من “مصادر داخلية لا تقبل النفي ولا التأكيد”، حسب قوله.
ورجّح عضو لجنة الدفاع صحة الخبر، بالنظر إلى حالات سابقة وقع فيها تسريب الأحكام الصادرة في قضايا مشابهة، وتم تأكيد صحتها لاحقا.
وفي السياق ذاته، أوضح محدّثنا أنّ الجلسة الابتدائية الجناحية الخاصة بقضية سنية الدهماني انعقدت أمس الجمعة، حيث وقع تقديم المرافعات ودفوعات فريق الدفاع، مبيّنا أنّ الجلسة انتهت في وقت متأخّر ورفعت للمفاوضة والتصريح بالحكم.
ومن المنتظر أن تقوم هيئة الدفاع باستئناف الحكم الابتدائي في حق المحامية سنية الدهماني.